شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ الكاظميّةُ المقدّسة حضورٌ فعّال ومشاركةٌ متميّزة في مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافيّ السنويّ الرابع..

جانب من أصدارات الجناح
العتبةُ الكاظميّة المقدّسة ككلّ مرّةٍ في مشاركاتها السابقة بدورات مهرجان أمير المؤمنين(عليه السلام) الثقافيّ السنويّ كانت الدورة الرابعة هذه مكمّلةً لنجاحاتها الماضية ومكلّلةً لها، حيث تميّزت المشاركة بتنوّع ما تمّ عرضُهُ من إصدارات فكرية وثقافية ومعرفية، وتمحور قسمٌ منها للتعريف بالعتبة الكاظميّة المقدّسة وأبرز نشاطاتها، وقسمٌ آخر حول سيرة الإمامَين الجوادين(عليهما السلام)، وآخر حول شخصية الإمام علي(سلام الله عليه) عن طريق كتيّبات وفولدرات وصور وغيرها من المطبوعات المختلفة، وقسمٌ منها خُصّص للأطفال والآخر للناشئة لانتفاع وفائدة أكثر من شريحة من المجتمع.

مسؤول جناح العتبة الكاظميّة المقدّسة السيد محمد الأعرجي بيّن لشبكة الكفيل: "المشاركة هذه تأتي من أجل المساهمة في نشر فكر وثقافة أئمّة أهل البيت(عليهم السلام) وتسليط الضوء على ما تشهده العتبةُ الكاظميّة المقدّسة من إنجازات على جميع مستوياتها الفكرية والعمرانية وعلى السيرة العطرة للإمامَيْن الجوادين(سلام الله عليهما)، بالإضافة الى صور وبوسترات تعريفية، فكان كلّ ما تمّ عرضه باللّغتين الإنكليزية والأوردية هو من إصدارات قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة المقدّسة، وكانت على شكل كتب وكتيّبات وصور وبروشرات كذلك تمّ تخصيص جزء من الجناح من أجل إرسال رسائل ولائية للإمامين الكاظمَيْن توضع في شبّاكهما الطاهر بعد الوصول الى العراق، والحمد لله بفعل التنظيم الجيّد من قبل اللّجنة التحضيرية للمهرجان كان الإقبال جيّداً والتفاعل أكبر".

يُذكر أنّ العتبة الكاظمية المقدّسة قد شاركت بوفدٍ مثّلها في هذه الفعالية الولائية، وكانت له مشاركات أسوةً بوفود باقي العتبات المقدّسة المشارِكة، منها المساهمة بإلقاء الكلمات في المحافل المنعقدة على هامش المهرجان والزيارات التفقّدية لبعض المؤسّسات والمدارس الدينية والحضور الفاعل في فعاليات المهرجان
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: