شبكة الكفيل العالمية
الى

انطلاق فعاليات مهرجان السفير الثقافي الأول بمشاركة العتبة العباسية المقدسة

جانب من المهرجان
جانب من المهرجان
انطلاق فعاليات مهرجان السفير الثقافي الأول بمشاركة العتبة العباسية المقدسة بدعوة من أمانة مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به شاركت العتبة العباسية المقدسة متمثله بالأمين العام السيد أحمد الصافي للعتبة المقدسة بمهرجان السفير الثقافي الأول, والذي أقيم تحت شعار (الكوفة تستقبل مسلم بن عقيل مبعوثاً للإمام الحسين "عليه السلام " )

وقد أقيم المهرجان على أروقة مسجد الكوفة المعظم للفترة من 5-10 شوال 1432هـ وبالتزامن مع ذكرى دخول السفير مسلم بن عقيل (عليه السلام) إلى مدينة الكوفة المقدسة في الخامس من شوال 60 للهجرة .

وقد ألقى في حفل الافتتاح معاون نائب الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة الأستاذ علي الصفار قصيدة بعنوان (من الكفيل إلى السفير) عليهما السلام, وبعدها تسلم أمين مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به السيد موسى تقي الخلخالي من الأمين العام للعبة المقدسة السيد أحمد الصافي راية أبي الفضل العباس (عليه السلام) وهذه الراية مهداة من الأمانة العامة للعتبة المقدسة غلى مسجد الكوفة والمزارات الملحقة به .

وقد حضر افتتاح المهرجان وفود من العتبات المقدسة في العراق وعدد من الشخصيات شخصيات دينية وسياسية وفكرية وثقافية وأدبية

وضمن منهاج المهرجان تم افتتاح معرض للخط العربي والزخرفة الإسلامية والصور الفوتوغرافية وأيضا أفتتح خارج أروقة المسجد معرض للكتاب بمشاركة العتبات المقدسة وعدد من دور النشر .

وعن مشاركة العتبة المقدسة متمثله بقسم الشؤون الفكرية والثقافية تحدث للكفيل نائب رئيس القسم المذكور السيد عقيل الياسري " شارك القسم بمعرض الكتاب والمنطوي ضمن فعاليات بكافة الإصدارات المؤلفات الدينية والثقافية العامة التي يصدرها القسم والتي ضمت مواضيع عقائدية وفقهية وأدبية وفكرية " .

مضيفاً"كما شاركت وحدة التصوير والإنتاج المرئي في شعبة الإعلام التابعة لنفس القسم بالكثير من صورها المطبوعة بشكل فني على أقداح وصحون وألواح خشبية والمئات من صور العتبة المقدسة مع ملصقات صغيرة وكبيرة لمشاريع العتبة التي أبدعت بها أيدي العراقيين من أبناء العتبة المقدسة والتي تم عرضها للجمهور، وبأحجام وأشكال وتصاميم مختلفة ".

ومن جانب أخر بين المهندس كرار موفق نعمة مسؤول معرض الكتاب إن "المعرض يحتوي على أكثر من 2000 عنوان من الكتب وبمشاركة22 دار نشر بمساحة 500 متر مربع وبالمجالات الثقافية والتاريخية والحوزويه والفلسفية والأدبية والعلوم الطبيعية وغيرها من العلوم الأخرى, و أن أهم الجهات التي ستشارك في المعرض هي العتبة العلوية المقدسة والعتبة الحسينية و العباسية المقدستين وهناك دور نشر لبنانية وعراقية منها دار المرتضى والأعلمي والعارف والمتقين ومسلم بن عقيل ومركز الأمير لأحياء التراث ودار الغدير ومركز دراسات الكوفة ودور نشر أخرى ".

واوضح إن "الغاية من أقامة المعرض هو نشر اسم السفير مسلم بن عقيل (عليه السلام ) في هكذا محافل واستقطاب أصحاب الشأن ونشر الكتب وهو نصرة للسفير وقد تبنت الأمانة مشروع طبع ونشر كل من لديهم إصدارات أو بحث أو أطروحة عن الشهيد مسلم بن عقيل (عليه السلام ) "

يذكر أن للعتبة العباسية المقدسة مشاركات متعددة في معارض ومهرجانات داخل وخارج العراق ويكاد لا يخلو أي مهرجان أو معرض من حضور أو مشاركة متميزة للعتبة وبما يتناسب مع نهجها الذي اختطته في نشر فكر وتعاليم أهل البيت (عليهم السلام) و يشهد جناحها إقبالاً متزايداً من الجمهور، وزيادة في عدد الإصدارات في كل معرض عن سابقه.













تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: