شبكة الكفيل العالمية
الى

مركزُ العقم في مستشفى الكفيل التخصّصي يرسم الفرحة على شفاه آباءٍ فقدوا الأمل بالإنجاب..

يُعاني العراق نقصاً في المراكز التخصّصية لعلاج حالات العقم وأطفال الأنابيب، ونتيجةً لذلك فإنّ المُراجِع يتأخّر ويأخذ وقتاً ليس بالقصير لأداء فحوصاته، ومن هذا المنطلق فقد أولى مستشفى الكفيل التخصّصي التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة أهمّيةً لهذا الأمر، فكان من ضمن أقسامه مركزٌ متخصّص لعلاج العقم مزوّدٌ بكافة الأجهزة والمعدّات الطبّية المتطوّرة والمواكبة لما هو متداول عالميّاً في هذا المجال، ويُدارُ المركز من خلال فريق طبّي متخصّص له خبرة عالية في هذا المجال.

المركز ومنذ افتتاحه استقبل العديد من المراجعين وأعاد الفرحة لمن فقد الأمل بالإنجاب لحالاتٍ مختلفة منها مضت عليها سنين عدّة.

الدكتورة عطور حسون المسلماني مديرة مركز العقم وأطفال الأنابيب في مستشفى الكفيل بيّنت قائلةً: "مركزنا مختصّ بعلاج العقم بجميع أنواعه ابتداءً بالعلاج الدوائيّ البسيط وصولاً الى الحقن الداخلي وتقنية أطفال الأنابيب ، والمنظار الرحمي والبطني لعلاج الإسقاطات المتكرّرة والفشل المتكرّر لأطفال الأنابيب، وقد نجح -ولله الحمد- بإجراء عمليّات عديدة في هذا المجال سواءً عن طريق الحقن أو عن طريق العلاجات بعد إخضاع المراجعين لجلساتٍ من الفحوصات وغيرها من الأمور التي تسهم في المساعدة على الإنجاب حسب حالة كلّ مراجع وحقّق نجاحاً من خلال معالجة حالة أو حالتين للعقم أسبوعياً سواءً كان عقماً أوّليّاً أو ثانويّاً".

وأضافت: "من هذه العمليات أجرينا عملية التلقيح الاصطناعي (I.U.I) لمريضة عانت من العقم أكثر من (13) عاماً، وإنّ المريضة قد راجعت مركز العقم والأنابيب وتمّ تشخيص حالتها الصحية للتخفيف من معاناتها جرّاء عدم تمكّنها من الحمل طوال الفترة الماضية، وإنّ الإجراءات التحضيريّة استمرّت مدّة شهرين بعدها خضعت إلى برنامجٍ علاجيّ منتظم نتج عنه حمل، لتخضع بعدها للمتابعة الدقيقة طيلة فترة الحمل، وهناك حالةٌ أخرى لزوجين عانا من العقم طيلة (23) عاماً، وكانت حالة نادرة لكون أنّ الحمل في عمر (43) عاماً يكون قليل الحدوث أو صعب الحدوث، بسبب أنّ فحوصات الزوجين كانت تُشير الى صعوبة الحمل وأنّ العقم الأوّلي الذي عانا منه طيلة هذه الفترة الطويلة كانت لهم عدّة محاولات مع العديد من الأطبّاء والعيادات الخاصّة، غير إنّهم لم يجدوا نتيجةً لنيل مُرادهم، وبالمتابعة الحثيثة والدقيقة من قبلنا وإخضاعهم لبرنامجٍ خاصّ بهم تمّ الحمل وقد أكملت الأمّ الشهر الثالث من الحمل ونحن نترقّب الولادة".

يُذكر أنّ المركز يحتوي على غرفة عمليات لسحب البويضات وتحضيرها ومختبر مجهّز بأجهزة وميكروسكوبات دقيقة وحاضنة للأجنّة ومعمل متخصّص للتحاليل وتحضير العيّنات وغرفة للإفاقة وعيادة خارجية مجهّزة بجهاز الموجات فوق الصوتية بالإضافة الى الاستشارية الخاصّة بمرضى العُقم.

للاستفسار يمكنكم الاتصال على الارقام ادناه

07602344444

07602329999
تعليقات القراء
1 | صباح محمود | 03/10/2016 | العراق
هل توجد طبيبات اجنبيات في مركز العقم واطفال الانابيب وماهي نسبة النجاح
الرد :
وعليكم السلام هنام طبيبات اختصاصيات من داخل وخارج العراق وقد اعطت كافة العمليات نتائج طيبة
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: