شبكة الكفيل العالمية
الى

الانتهاء من عمليات تنظيف القبة الشريفة لمرقد أبي الفضل العباس عليه السلام

جانب من عمليات التنظيف
جانب من عمليات التنظيف
أنهى قسم رعاية الحرم التابع للعتبة العباسية المقدسة عمليات التنظيف لقبة مرقد المولى أبي الفضل العباس عليه السلام من الخارج هذا ما تحدث به لموقع الكفيل رئيس القسم المذكور الحاج قاسم عواد.

وأضاف" لإدامة عمرها ولتكون بأجمل وأبهى صورة و للمحافظة على شكلها الحالي وبما يليق بقدسية صاحب المرقد الشريف باشرت كوادر قسم رعاية الحرم بعمليات التنظيف للقبة الشريفة وهي أول عملية تنظيف يقوم بها القسم منذ تأسيسه حيث كانت عمليات التنظيف سابقاً تجري بواسطة كوادر من خارج العتبة ".

وتابع الحاج قاسم " أن العمل أستمر ستة أيام, وتم استخدام مواد ومعدات تنظيف خاصة بحيث لا يؤثر العمل على تذهيب القبة الشريفة, وقد كانت علميات التنظيف وبدقة وجودة عالية أبهرت أعين الناظرين" .

مبيناً " أن أخر عملية تنظيف جرت قبل أكثر من عام وبسبب سوء الأحوال الجوية وما لها من تأثير سلبي على ذهب القبة الشريفة تم وضع جدول زمني خاص بعمليات التنظيف " .

ومن الجدير بالذكر أن قسم رعاية الحرم هو المسؤول عن فرش الصحن وكافة الآواوين بالسجاد لإتاحة المجال أمام أكبر عدد ممكن من الزائرين للاستراحة وأداء مناسك الزيارة .

كما يتكفل القسم أيام الزيارات المليونية بنشر عدد من المنتسبين في جميع أرجاء الصحن لمساعدة الزائرين والإجابة على أسئلتهم حول أماكن الخروج والدخول وبعض الأقسام التي ينوون الذهاب إليها كالتوجيه الديني والمفقودات, كما يعمل على أنشاء ممرات عبور لتسهيل حركة الزائرين داخل الصحن لمنع الاختناقات أثناء السير، وكذلك الحال بالنسبة إلى ترتيب دخول الزائرين إلى الحرم المقدس، كما له مهام اليومية المعتادة من تنظيف، بما فيه التنظيف الميكانبكي واليدوي، وترتيب المتارب وفرش السجاد، وترتيب الصلاة في الحرم والصحن الشريف, وإفراغ حاويات النفايات باستمرار.







تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: