شبكة الكفيل العالمية
الى

محاضراتٌ دينيّة رمضانيّة يحتضنها صحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) كلّ ليلة..

مرّةً أخرى نقف قبالة شهرٍ فضيلٍ كريمٍ مبارك، هو شهرٌ من أحسن الشهور، ولياليه أحسن اللّيالي، وأيّامه أحسن الأيّام، الأنفاس فيه تسبيح والنوم فيه عبادة، فضائله كثيرة ونعمه جزيلة، ثابتة مثبتة في كتاب الله وسنّة نبيه محمد(صلّى الله عليه وآله)، شهرٌ تنزّل فيه القرآن في ليلة القدر التي هي خيرٌ من ألف شهر، وغيرها الكثير من الفضائل والمحاسن التي تتجلّى بذات خصوصيّته.

وسعياً من الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة بمناسبة حلول هذا الشهر المبارك فقد أقامت في صحن المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) مجلساً للوعظ والإرشاد الديني، ولبثّ الأخلاق الإسلامية الأصيلة، وتأصيل بعض ما جاء من سيرة أهل البيت(عليهم السلام) والوقوف عند أيّام الشهر الفضيل ولياليه المباركة.

يأتي المجلس الذي يحاضر فيه فضيلة الشيخ محمد جمعة ضمن منهاج العتبة المقدّسة الخاص بإحياء أيّام وليالي شهر رمضان المبارك، كذلك يتمّ خلال هذه المحاضرات طرح ما يتعرّض له العراق من عدوانٍ غاشم على يد العصابات التكفيرية والإجرامية والسبل والآليات التي حالت دون تقدّمها لاحتلال بعض المناطق، ومنها ما جاء بفضل فتوى المرجع الدينيّ الأعلى في الدفاع المقدّس عن أرض العراق وشعبه ومقدّساته، وتستمرّ هذه الجالس والمحاضرات طيلة ليالي الشهر الفضيل وتنعقد مساء كلّ يوم.

الحضور من قبل الإخوة المؤمنين والزائرين كان واضحاً، طلباً وطمعاً ورغبةً في التزوّد من مناهل هذا الشهر المعطاء وبلوغاً لمصافي الكرامة عند أخي سيّد الشهداء المولى أبي الفضل العباس(عليه السلام).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: