شبكة الكفيل العالمية
الى

بالصّور: ما زالت عتباتُ كربلاء المقدّسة تستقبل زائري عيد الفطر المبارك..

لليوم الثاني على التوالي ما زالت العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية تستقبل زائريها بمناسبة عيد الفطر المبارك من الذين وفدوا اليها من داخل العراق وخارجه، وبدأ الزائرون بالتوافد على هذه البقاع الطاهرة منذ ليلة العيد للتبرّك بزيارة الإمام أبي عبد الله الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) لتكون هذه الزيارة بمثابة متنفّس روحيّ وعقائديّ لهم بعد أن قضوا أيّام صيامهم لتكون خاتمتها عند هذه الحياض المقدّسة ويستقبلوا شهر شوّال.

هذا وقد شهد الصحنان الشريفان للمرقدين المقدّسين وما بينهما اكتظاظ الزائرين الذين كانت وجهةُ أغلبهم الأولى هي زيارة المقابر عند وادي السلام في محافظة النجف الأشرف وقبلها التشرّف بزيارة مرقد أمير المؤمنين عليّ(عليه السلام) من ثمّ يمّموا وجوههم شطر المراقد الطاهرة في كربلاء المقدّسة، وهي من العادات والتقاليد التي اعتاد عليها العراقيّون عند استقبالهم أيّام العيد المبارك سواءً كان الفطر أو الأضحى المباركين.

من جانبها وفّرت العتبتان المقدّستان كافّة الخدمات للزائرين الكرام لإتمام أعمالهم العبادية واستنفرت جميع طاقاتهما من أجل أداء مراسيم هذه الزيارة بكلّ يُسرٍ وسهولة حسب خطّةٍ أمنيّة وخدمية خاصّة وضعتاها بهذه الأيّام، كما شهدت المدينة المقدّسة كذلك إجراءات أمنيّة وخدمية مكثّفة لاستقبال الزائرين الوافدين وكانت القوّات الأمنيّة في كربلاء قد اتّخذت إجراءات أمنيّة مشدّدة لتأمين حماية الزائرين.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: