شبكة الكفيل العالمية
الى

إحياءً لتراث هذه المدرسة وتطويراً لأداء القراء معهد القران الكريم يقيم دورة قرآنية تخصصية بالتلاوة العراقية

جانب من الدورة
انطلاقا من قول الإمام الصادق (عليه السلام) : اقرأوا القرآن بالحزن كما نزل بالحزن .

وما للتلاوة العراقية من مكانه طيبة وخاشعة حيث تميزت بالشجن والحزن وقبول الكلام القرآني الذي يدخل القلب بدون استئذان حيث كان ائمة أهل البيت (عليهم السلام) يعشقونها ويحبونها , أقامت وحدة التلاوة في مركز إعداد القرّاء والحفاظ في معهد القرآن الكريم التابع للعتبة العباسية المقدسة دورة ( سيد الماء ) التحقيقية التخصصية الأولى لقرّاء القرآن الكريم بالطريقة العراقية , الدورة تقام يومي الخميس والجمعة من كل اسبوع في مقر المعهد وتتضمن دروس نظرية وعملية في أحكام التلاوة والصوت والنغم العراقي بجميع المقامات الأصلية والفرعية إضافة إلى تحقيق الأداء القرآني لآيات القرآن الكريم ويشرف عليها اساتذة قرآنيين مختصين بهذا المجال وتهدف هذه الدورة الى احياء المدرسة القرآنية العراقية وان تسليط الضوء عليها من اجل إعداد قرّاء يخدمون الساحة القرآنية المباركة .

يذكر أن معهد القران بالإضافة إلى هذه الدورة فأنه يقيم العديد من الأمسيات القرآنية ويعمل على الاهتمام بالطاقات القرآنية للموهوبين من الأطفال ‏والناشئة والشباب والعمل على تنمية تلك الطاقات في الحفظ والتلاوة والتفسير وتقديم كافة التسهيلات لها ,والتعاون مع المؤسسات القرآنية الأخرى ‏لتبادل الخبرات والمشاركة في المسابقات والمهرجانات الداخلية والخارجية منها, وإعداد المبلغين في مجال القران من خلال فتح دورات تأهيل ‏وإعداد معلمي القران.‏
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: