شبكة الكفيل العالمية
الى

محطّةُ قطار كربلاء المقدّسة تعمل بكامل طاقتها وتدعو الزائرين الى التحلّي بالصبر والمحافظة على النظام..

أعلنت محطّةُ كربلاء المقدّسة عن استنفارها لجميع قطاراتها من أجل نقل الزائرين وتسييرها باتّجاه محافظة بغداد والمحافظات الجنوبيّة وبكامل طاقتها الاستيعابيّة، وقال مدير النقل والتشغيل في محطّة قطار كربلاء المقدّسة الأستاذ طالب جواد كاظم في تصريحٍ لشبكة الكفيل: "إنّ المحطّة التابعة للشركة العامّة للسكك العراقيّة ساهمت في نقل زوّار أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام) من كربلاء المقدّسة الى العاصمة بغداد ومن كربلاء المقدّسة الى البصرة وبالعكس، بعددٍ من القطارات الجيّدة التي تتمكّن من نقل أكبر عددٍ من الزائرين".
وأضاف: " أنّ محطّة قطار كربلاء المقدّسة تعمل على نقل الزائرين على محورين، الأوّل: من بغداد الى المحافظة وبالعكس، والثاني: من كربلاء المقدّسة الى البصرة وبالعكس، وبواقع 18 قطاراً بسعةٍ تصل الى (500) شخص وهي تعمل على مدار الساعة لنقل الزائرين".
وأكّد كاظم: "أنّ سعر تذكرة مقاعد المسافرين تمّ تخفيضُها خلال زيارة الأربعين بحيث أصبحت جميع المقاعد نوع (كوشيت) من 3 الى 7 آلاف دينار للشخص الواحد لدعم الزائرين خلال فترة الزيارة، والقطارات المسيّرة لهذه الرحلات مجهّزة بكافّة وسائل الراحة للزائرين، كما أنّها تحتوي على عددٍ من الدرجات السياحيّة، وهي نوعان فرنسي وصيني".
وناشد الأستاذ طالب في ختام حديثه جميع الزائرين بالتحلّي بالصبر وعدم الاعتداء على موظّفي المحطّة أو الإضرار بممتلكاتها العامّة لكون أنّ طاقتنا النقليّة لا تتلاءم مع الأعداد الهائلة للزائرين، لكن بإمكاننا إيصالهم فقط نحتاج الى مزيد من الوقت، وعملنا مستمرّ طيلة (24ساعة) بدون توقّف من أجل تقليل زخم الزائرين.
يُذكر أنّ محطّة قطارات كربلاء تقع على الطريق الرابط بين محافظة بغداد وكربلاء المقدّسة بمسافة تبعد (3كم) عن مركز المدينة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: