شبكة الكفيل العالمية
الى

مختبراتُ مدارس مجموعة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التعليميّة بيئةٌ عمليّة لتنمية المهارات وتفعيلٌ للجانب العمليّ..

احد المختبرات
سعت مدارسُ مجموعة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التعليميّة التابعة لقسم التربية والتعليم العالي في العتبة العبّاسية المقدّسة لإدخال كلّ ما يسهم في الرقيّ بالمستوى العلميّ للطلبة، وتقريب الصور النظريّة لهم الى أقرب مستوياتها من أجل ترسيخها في الذهن وعمل تناغمٍ بين الجانب النظريّ والعمليّ، ومن الوسائل المهمّة لهذه العمليّة هي المختبرات العلميّة، فقد سعت شعبةُ الوسائل التعليميّة في المعاونيّة التعليميّة / وحدة المختبرات والمكتبات التابعة للقسم المذكور لرفد المختبرات العلميّة في مدارس مجموعة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التعليميّة بالوسائل المتطوّرة؛ وذلك عبر توفير أجهزةٍ علميّة وأدواتٍ مختبريّة تمتاز بمطابقتها للمواصفات العالميّة في مجال تقنيّات المختبرات المدرسيّة من جانبٍ، وتطابق الشروط والمواصفات التي حدّدتها وزارةُ التربية من جانبٍ آخر.

المنسّق العلميّ في المعاونيّة التعليميّة الأستاذ وسيم طالب مهدي بيّن من جانبه قائلاً: "التجريبُ العمليّ يُعدُّ أساساً لتعلّم العلوم (الكيمياء – الفيزياء) وجوهرها الذي ترتكز عليه المناهج الدراسيّة؛ إذ إنَّ تدريس موادّ العلوم يفقد قيمته من منظور طبيعة العلم إذا تجرّد عن العمل المختبريّ، وإنَّ التجربة العمليّة والملاحظة المباشرة للظواهر المصطنعة المتنوّعة تُنمّي مدارك المتعلّمين وتُثري قدراتهم الإبداعية وترفع درجة استيعابهم للمعلومات وتعمّق إمكانيّة فهمهم لقوانين العلم".

مضيفاً: "أنَّ شعبة الوسائل التعليميّة / وحدة المختبرات والمكتبات لديها رؤيةٌ خاصّة لإيجاد مختبرٍ تعليميٍّ تعلّميٍّ فاعل في بيئةٍ تقنيةٍ آمنةٍ وبيئةٍ تعليميّة متكاملة فاعلة ومحفّزة؛ لإعداد جيلٍ مبدعٍ قادرٍ على التفكير وحلّ المشكلات والتعلّم الذاتيّ، حيث تمّ إعداد خطّة عمليّة تطبيقيّة تهدف إلى تفعيل الأجهزة والأدوات من أجل تحقيق أهداف المختبر المدرسيّ، وذلك بتنفيذ التوصيات الخاصّة بتنظيم العلاقة بين معلّمي الموادّ العلميّة (الكيمياء – الفيزياء – الأحياء - العلوم) والمنسّق التعليميّ في المعاونيّة التعليميّة على وفق استمارة التقويم المختبريّ، وبالتالي إيجاد ترابطٍ بين المعلّمين والمنسّق العلميّ ومدير المدرسة يسهّل تنفيذ التجارب العلميّة بصورةٍ جيّدةٍ لرفع مستوى تطبيق التجارب".

من جهةٍ أخرى فقد أولت شعبةُ الوسائل التعليميّة كذلك اهتماماً كبيراً بمختبرات الحاسوب وأعطت مساحةً من أجل الغور في معالمه، حيث تمّ توظيف أحدث تقنيّات الحاسوب وتطبيقاته الافتراضيّة؛ لكونه يشكّل ضرورةً من ضرورات الحياة في عصرنا الذي يشهد نموّاً هائلاً في التطبيقات الإلكترونيّة، فضلاً عن كونه يفتح آفاقاً عديدةً للأفراد المتعلّمين وهم يُمارسون تقنيّاته المختلفة؛ وبهذا فإنّه يُعدّ وسيلةً تعليميّةً متطوّرة تجعل التلميذ ذا معرفةٍ حاسوبيَّة، فضلاً عن تطوير مهاراته المتنوّعة في مجالات الحاسوب التي تمكّنه من مواكبة التطوّر الحاصل في العلوم والمعارف.

يُذكر أنَّ مدارس مجموعة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التعليميّة تضمّ مجموعةً من المختبرات العلميّة من النوع الثابت، وهي: مختبر العلوم والحاسوب للمراحل الأوّلية الابتدائيّة، ومختبرات الكيمياء والأحياء والفيزياء والحاسوب للمرحلة المتوسّطة والثانويّة، وهذه المختبرات جميعها مطابقة للشروط والمواصفات الموضوعة من وزارة التربية.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: