شبكة الكفيل العالمية
الى

مركزُ تصوير المخطوطات وفهرستها يُضيف أكثر من (120) مخطوطة بلغة الأوردو والفارسيّ والعربيّ إلى أرشيفه..

أنجز مركزُ تصوير المخطوطات وفهرستها التابع لمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة تصوير أكثر من (120) مخطوطة باللّغة الأورديّة والفارسيّة والعربيّة، وهذه المخطوطات عائدة لمكتبة جامعة الكوثر في العاصمة الباكستانيّة إسلام آباد.
عضو وفد العتبة العبّاسية المقدّسة المتواجد في باكستان للمشاركة في الأسبوع الثقافيّ الرابع (نسيم كربلاء) الأستاذ حيدر جاسم مهدي تحدّث لشبكة الكفيل قائلاً: "خلال مشاركتنا في السنة الماضية في هذا الأسبوع الثقافيّ وجدنا عدداً من المخطوطات في مكتبة الجامعة، وبعد العودة إلى العراق أعددنا تقريراً مفصّلاً عن هذه المخطوطات وحالتها وأهمّيتها، وقُدِّم إلى رئاسة قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة لتحصل الموافقة على تصويرها، وفي هذه السنة تمّ الشروع بتصوير هذه المخطوطات".
مضيفاً: "إنّ هذا العمل هو جزءٌ من مشروعٍ كبيرٍ شرع به المركز منذ وقت طويل، لتأسيس بنك المخطوطات المصوّرة، لتكون هذه المخطوطات التي يتمّ جمعها من مختلف مكتبات العالم في متناول الباحثين والمحقّقين، وقد وصل العدد إلى أكثر من (250) ألف مخطوطة مصوّرة".
مؤكّداً:" هناك معايير خاصّة نتّبعها في المركز من أجل اختيار المخطوطات وتصويرها، ومن ثمّ فهرستها وإضافتها إلى بنك المخطوطات، ولابُدّ أن يتمتّع العامل في المركز بالمؤهّلات اللّازمة، حتى يستطيع التفريق بين المخطوطات الخطيّة والمخطوطات الحجريّة القديمة، وأن يتعامل بحذرٍ شديد مع المخطوطة عند تصويرها".
موضّحاً: "إنّ مكتبة جامعة الكوثر كانت تضمّ عدداً من المخطوطات النادرة التي تمّ تصويرها وهي تختصّ بمختلف العلوم كالتاريخ والفقه والأصول وعلوم أخرى، بالإضافة إلى مخطوطات أخرى حجريّة قديمة، وهذه المخطوطات منسوخة في القرن الحادي عشر والثاني عشر.
يُذكر أنّ مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة تُصنّف من المكتبات الضخمة بالنظر لما تحتويه من آلاف العناوين وفي مختلف المجالات.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: