شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة تحصد (13) وساماً ذهبيّاً واثنَيْن فضيَّين خلال مشاركتها في فعاليّات الموسم العلميّ الثالث للمؤتمرات الدوليّة في ماليزيا..

حصدت العتبةُ العبّاسية المقدّسة (13) وساماً ذهبيّاً واثنين فضيَّين خلال مشاركتها في فعاليّات الموسم العلميّ الثالث للمؤتمرات الدوليّة وورش العمل ومعارض المؤسّسات التدريبيّة الذي أُقيم مؤخّراً في العاصمة الماليزيّة كوالالمبور.
الموسم شهد مشاركة (21) دولةً عربيّةً وإسلاميّة و(309) باحثين تنوّعت بحوثهم في طروحاتها، لكن ما قدّمته العتبةُ العبّاسية المقدّسة كان مميّزاً ودخل الحراك التنافسيّ، واستطاع الباحثون بهمّتهم المؤطّرة ببركات أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) أن يرفعوا اسم العتبة العبّاسية المقدّسة عالياً في وسط هذا المحفل العالميّ المهمّ، إضافةً الى رفع اسم العراق الذي يمتلك ويزخر بالعديد من الطاقات وفي مختلف المجالات.
اللجنةُ المشرفة على الموسم بيّنت: "أنّ سبعين باحثاً قد نالوا درجاتٍ عُليا في تقييم البحوث المشاركة في الموسم العلميّ الثالث، وأنّ ثلاثة عشر باحثاً من العتبة العبّاسية المقدّسة قد نالوا علاماتٍ كاملة في التقييم ليحصدوا (13) وساماً ذهبياً". وهذا إنجازٌ يُضاف الى سلسلة إنجازات العتبة المقدّسة وهو لم يأتِ من فراغ بل جاء بعد تخطيطٍ شامل وعملٍ دؤوب من قبل المشاركين.
يُذكر أنّ الموسم العلميّ للمؤتمرات الدوليّة وورش الأعمال ومعارض المؤسّسات التدريبيّة يُعدّ ظاهرةً علميّةً موسميّة يُشارك فيها المفكّرون والخبراء والباحثون ذوو الاختصاصات المتنوّعة ويُقام سنويّاً في ماليزيا، وقد نالت العتبةُ العبّاسية المقدّسة في هذا العام حقوق رعاية برنامج الموسم بالتعاون مع المعهد العلميّ للتدريب المتقدّم والدراسات "معتمد"، ومؤسّسات آسيويّة وأوربيّة أخرى.
لمتابعة أسماء الباحثين ومشاركاتهم البحثيّة اضغط هنا.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: