شبكة الكفيل العالمية
الى

الاثنين القادم موعد انطلاق فعاليّات مهرجان الإمام الباقر(عليه السلام) الثقافيّ السنوي الثالث..

أعلن قسمُ الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة أنّ يوم الاثنين القادم الثامن من شوال 1438هـ الموافق لـ(3تموز 2017م) سيكون موعداً لانطلاق النسخة الثالثة من مهرجان الإمام الباقر(عليه السلام) الثقافيّ السنوي وتحت شعار: (الإمام الباقر-عليه السلام- مستودع الحكمة وترجمان الوحي) على قاعة الإمام الحسن(عليه السلام) في العتبة المقدّسة عند الساعة الرابعة والنصف عصراً.

هذا بحسب ما أدلى به عضو اللجنة التحضيريّة للمهرجان ونائب رئيس قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة السيد عقيل عبد الحسين الياسري وأضاف: "النسخة الثالثة لهذا المهرجان هي تواصل للنسختين السابقتين التي نأمل أن تكون مميّزة وذات قيمة تتلاءم مع قيمة وعظمة هذه الشخصيّة العظيمة، التي نسعى من خلال هذا المهرجان تسليط الضوء عليها وليس الإحاطة بسيرة الإمام الباقر(عليه السلام) وإظهار دوره، وذلك لما حملته فترةُ إمامته من انحرافاتٍ عقائديّة عمل الإمام الباقر(عليه السلام) على دحضها وبيان حقيقتها لكونه باقر علوم الأوّلين والآخرين، كذلك العمل على إظهار جزء من مظلوميّته بهدم قبره المطهّر مع باقي القبور الطاهرة لأئمّة الهدى في بقيع الغرقد".

مبيّناً: "وضعت العتبةُ العبّاسية المقدّسة في أجندتها المهرجانيّة مهرجاناتٍ خصّت بها أئمّة البقيع(سلام الله عليهم)، فالإمام الحسن(عليه السلام) خُصّص له مهرجانٌ يُقام سنويّاً في ذكرى مولده المبارك في الخامس عشر من شهر رمضان، والإمام السجّاد(عليه السلام) أُفردت له مساحةٌ من مهرجان ربيع الشهادة، والإمام الصادق(عليه السلام) يُحتفى به من خلال مهرجان ربيع الرسالة أو من خلال الاحتفاليّة المركزيّة المتزامنة مع ذكرى ولادة جدّه منقذ البشرية الرسول الأعظم محمد(صلى الله عليه وآله وسلم) لتكتمل حلقة هذه المهرجانات الاحتفائيّة والاستذكارية بمهرجان الإمام الباقر(عليه السلام)".

مضيفاً: "من بذرات المهرجان بدورته الأولى استطعنا أن نرفد المكتبة الباقريّة بثلاثة مجلّدات ذات محاور مهمّة لكتّاب لهم باع طويل في مجال التأليف وقد تمّت طبعاتها، ومن خلال مسابقة التأليف المنضوية ضمن فعاليات المهرجان في النسخة الأولى، أمّا النسخة الثانية فقد توسّعت واستطعنا أن نحصل على عددٍ من المشاركات البحثيّة التي تمخّض عنها ثلاثة بحوث قيّمة قد فازت بمسابقة البحوث، وسيتمّ إلقاؤها في يوم افتتاح الدورة الثالثة من المهرجان".

وعن فعاليّات وفقرات المهرجان أوضح الياسري قائلاً: "المهرجان سيضمّ جملةً من الفعاليّات منها:

أوّلاً: كلمة الأمانة العامّة للعتبة العبّاسية المقدّسة.

ثانياً: قصيدة من الشعر العمودي.

ثالثاً: إلقاء ملخّص للبحوث الفائزة بمسابقة البحوث العام الماضي.

رابعاً: قصيدة من الشعر الشعبي.

خامساً: كلمة اللجنة التحضيريّة.

سادساً: توصيات المهرجان.

سابعاً: تكريم الفائزين بالبحوث ووسائل الإعلام التي غطّت فعاليّات المهرجان".

هذا وستتخلّل فعاليّات المهرجان فقراتٌ بينيّة سيُعلن عنها أثناء مدّة إقامته.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: