شبكة الكفيل العالمية
الى

انتهاء المرحلة الأولى من مشروع أمير القراء الوطني

أعلنَ مركز إعداد القرُّاء والحفّاظ التابع لمَعهدِ القُرآن الكريم في العتبةِ العباسيِّة المقدَّسةِ عن انتهاءِ المرحلة الأولى من مشروعِ أمير القرُّاء الوطنيّ الذي انطلق مطَّلع شهِر تموز الحالي وشاركَ فيه عدداً كبير من البراعم القرآنيّين من داخلِ وخارج محافظة كربلاء، بعد أن تطابقت معهم الشروط التي وضعتها اللُّجنةُ المُشرِفة وتمَّ قَبولِهم على هذا المشروع قُبِّيل انطِلاقة.
المرَّحلة هذه وبحسبِ ما بيَّنهُ مدير المشروع الأستاذ علي البياتي قائلاً " استمَّرت عشّرة أيام تمَّ خِلالها ادخل المشتركين فيها لورش تدريبية و برامج ثقافيِّة تربويّة تَصُب في صقل واعداد مهارات المشتركين من أجل الحصول على النتائج المرجوّةِ من إقامة هذا المشروع القرآني، حيث تناولت هذه المرَّحلة أربعةً من مدراس التلاوة وهي(مدرسة الحافِظ خليل اسماعيل, مدرسة الشيخ محمد صدِّيق المنشاوي, مدرسة الشيخ عبد الباسط محمد عبد الصَمد, مدرسة الشيخ الشحات محمد أنور) والتي أشرف عليها (6) مدربين ممنّ تميزوا بمحاكاتهم لهذه المدارس ".
وتابع " ستشهد الفتَّرة المقبلة التِحاق من تأهلوا من الفترة التأهيلية واجتازوها بنجاح، وخصوصاً أولئك الموهوبيّن الحريصين على تطوير ذواتِهم ملتزمين بتوجيهات ونصائح مُدربيهم الذيّن أشرفوا عليهم".
يُذكر أن هذا المشروع القرآنيّ هو واحد من بين مشاريع قرآنيّة عديدة تبنّاها معهدُ القرآن الكريم، يهدف الى خَلّقِ جيلٍ قرآنيّ متميّز يأخذ على عاتِقِه إكمال المسيِّرة القرآنيّة بخَطَوات ثابتة لإعداد الموهوبين الصغار في التلاوة على نظامٍ حديثٍ ضمن دراسةٍ فنيّة لفترةٍ قصيرةٍ ومثاليّة، ويستهدف هذا المشروع طلبة المدارس الابتدائيّة والمتوسّطة من مُختلف المحافظات العراقيّة، واغتِنام فرصة العطلة الصيفيّة لهدف إعداد مجموعةٍ كبيرةٍ من القرّاء البراعم وإيصالهم الى مستوىً جيّد من التلاوة في فترةٍ نوعيةٍ وهي شهرين تقريباً كمرحلةٍ أولى لهذا المشروع.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: