شبكة الكفيل العالمية
الى

(فحص وتحليل المخطوطات الأثريّة) عنوان الدورة التي نظّمها مركزُ ترميم المخطوطات في العتبة العبّاسية المقدّسة..

من أجل إدامة الإرث القيّم من الكتب والمخطوطات النادرة نظّم مركزُ ترميم المخطوطات التابع لقسم الشؤون الفكريّة والثقافية في العتبة العبّاسية المقدّسة دورةً بعنوان: (فحص وتحليل المخطوطات الأثريّة).

جاءت هذه الدورة للمحافظة على المخطوطات من التلف وإيجاد السبل والوسائل اللازمة لترميم ومعالجة هذه النوادر، لأنّ الأمم والحضارات تُقاس من خلال الإرث الحضاريّ والمعرفيّ لها.

شبكةُ الكفيل التقت بمدير مركز ترميم المخطوطات وصيانتها في العتبة العبّاسية المقدّسة الأستاذ ليث علي حسين ليتحدّث لنا قائلاً عن هذه الدورة: "بالتعاون مع كلية الآثار جامعة القاهرة نظّم مركزُ ترميم المخطوطات دورة خاصّة للمخطوطات وترميمها، تشمل هذه الدورة الفحص والتحليل باستخدام الإشعاعات والأجهزة المتطوّرة الحديثة، وهذه إحدى الدورات والورش التي يُقيمها مركزُ ترميم المخطوطات باستقطاب الكفاءات من الدول العربيّة وغير العربيّة".

وأضاف: "إنّ العمل والفائدة من هذه الورشة تعود الى المنتسب، لأنّ العتبة العبّاسية المقدّسة ماضية في استيراد أجهزة حديثة تستخدم في مجال فحص وتحليل المخطوطات والأعمال الاثريّة بشكل عام، ولأنّها ماضيةٌ قدماً في تطوير هذا المجال وخصوصاً في مجال المخطوطات، ويعتبر المركز من المراكز المتطوّرة في العراق من حيث الأجهزة المستخدمة في الترميم".

وعن طبيعة الدورة تحدّث المدرّب (مراد فاضل محمد) من كليّة الأزهر جامعة القاهرة: "هذه الدورة بعنوان (فحص وتحليل المخطوطات الأثريّة) وتمحورت على التعرّف على جميع طرق الفحص المخطوطة من خلال نوع الخطّ ونوع الورق المستخدم وأنواع الأحبار الموجودة، حيث يتكوّن وصف كامل للمخطوطة ومعرفة مظاهر التلف الموجودة فيها، ويمكن من خلال ذلك وضع خطوات وموادّ العلاج التي يمكن استخدامها، وطرق الفحص سواء البصري أو الإلكتروني باستخدام الأشعّة الحمراء والفوق البنفسجيّة، وتستمرّ الدورة لمدّة 13 يوماً بواقع أربع ساعات يوميّاً بتطبيقات عمليّة ونظريّة".

مبيّناً: "إنّ العمل في العتبة العبّاسية المقدّسة على مستوى عالٍ جدّاً من حيث المواد المستخدمة والخبرات الموجودة لدى العاملين في هذا المركز".

من جانبهم أبدى المنتسبون المشاركون تثمينهم للمعلومات القيّمة التي تمّ طرحُها واستفادوا منها، داعين الى إقامة المزيد من هذه الدّورات التي تُساهم في تطوير الخبرات في مجال المخطوطات والوثائق.
تعليقات القراء
1 | د ايمان | 27/07/2017 18:09 | العراق
السلام عليكم الإخوة القائمين على تنظيم مثل هذه الدورات نتمنى منح فرصة لذوي التخصص في التاريخ الاسلامي ودعوتهم للاستفادة من هكذا دورات وورش عمل كي نفيد بها طلبة العلم والباحثين من طلابنا..مثل هذه الورش لم نسمع بها سوى بعد إتمامها نود مشاركة المراة في هذه الدورات ايضا لتساهم في المحافظة على الارث الحضاري والموروث الثقافي..ولكم الشكر د ايمان سالم رئيسة جمعية المشكاة للتراث الثقافي والإرث الحضاري
الرد :
السلام عليكم شاركرين اهتمامكم بهذا الموضوع والعتبة العباسية المقدسة ابوابها مشرع لأعطاء اي معلومة فيها مصلحة عامة بامكانكم مراسلة العتبة المقدسة للقايم باي نشاط او المشاركة باي دورة
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: