شبكة الكفيل العالمية
الى

ضمن برنامجها المستمرّ العتبة العبّاسية المقدّسة تواصل زيارتها الى وجهاء مدينة كربلاء المقدّسة..

تستمرّ العتبة العبّاسية المقدّسة بزياراتها التواصليّة الى شخصيّات ووجهاء مدينة كربلاء المقدّسة، بمختلف طبقات وتسميات المجتمع، ففي هذا الإطار زار وفدٌ من العتبة العبّاسية المقدّسة عميد السادة آل طعمة في كربلاء المقدّسة السيد (محي السيد مصطفى آل طعمة) وهو أحد الشخصيّات الكربلائيّة ومن وجهائها الذين لهم تاريخ مع الخدمة الحسينيّة، ويعتبر من أبرز رجال كربلاء المقدّسة. وهو عميد السادة آل طعمة المولود في (1تموز 1955م) في كربلاء المقدّسة، وينحدر من أسرة علويّة عريقة تُعرف بالسادة آل طعمة المتفرّعة من قبيلة آل فائز العلويّة، وهي من أقدم القبائل العربيّة التي سكنت كربلاء في منتصف القرن الثالث الهجري، وهو مدير مدرسة الشريف الرضيّ الابتدائيّة للبنين في كربلاء المقدّسة، ويُعتبر من المؤسّسين لعزاء السادة الخدم بعد سقوط اللانظام.

وبيّن خلال حديثة مع الوفد: "ليس بغريب ولا جديد هذا التواصل من قبل العتبة العبّاسية المقدّسة، وأنا مسرور جدّاً بقدوم وفد من العتبة العبّاسية المقدّسة في هذه المبادرة الطيّبة التي تثلج القلب، وقد لاحظنا الاهتمام الكبير بزيارة وجهاء كربلاء وعوائل الشهداء بتوجيهٍ من قبل سماحة المتولّي الشرعي للعتبة العبّاسية المقدّسة السيد أحمد الصافي(دام عزّه)، ونشكر العتبة العبّاسية المقدّسة على هذه المبادرة الطيّبة".

كما تناول اللقاء عدداً من المواضيع التاريخيّة التي تخصّ العوائل الكربلائيّة التي قطنت كربلاء المقدّسة منذ القدم، بالإضافة إلى الأحداث التاريخيّة التي شهدتها هذه المدينة المقدّسة، وكذلك الهجمات الهمجيّة التي تعرّضت لها.

وفي ختام الزيارة قدّم الوفد للسيد (محي مصطفى آل طعمة) بعض الهدايا العينيّة للتبرّك من مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، متمنّين له دوام الصحة والعافية.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: