شبكة الكفيل العالمية
الى

فرقة العباس القتاليّة تعلن عن سلاحها الجديد (مؤيد) وتؤكد أنه إبداع عراقي خالص ...

أعلنت فرقة العباس (عليه السلام ) القتاليّة وعلى لِسان مُشرفها الأستاذ (ميثم الزيدي) عن سلاحها الجديد والفردي والذي سيدخل في معركة تحرير تلعفر ، والمتوسم بـ(مؤيد) تيمناً بالقائد الشهيد البطل السيد (مؤيد الحجار) أحد ابطال الفرقة الذي نال شرف الشهادة في معركة تحرير البشير .
جاءَ ذلك من خلال مؤتمر صحفي أقامته قيادة الفرقة وبحضور وسائل الإعلام المرئي والمسموع ومقروء والكتروني ، والذي أقيم صباح اليوم الاثنين (21ذي القعدة 1438)هـ الموافق لـ (14اب 2017) بعد الانتهاء من التجارب الذي أجريت على هذا السلاح وسلاح آخر هو (الشهاب) .
حيث بيّن الزيدي أن السلاح (مؤيد) هو عبارة عن منظومة حديثة ومتطورة تمتلك صفات استكشاف ورصد الأهداف ومعالجتها ذاتياً وبدقة عالية، حيث تقوم مُعدّات الرصد بإعطاء إحداثيات دقيقة عن أي شيء يثير الشك ، ومن خلال هذه الإحداثيات تتم المعالجة بنوعيّة خاصة من السلاح وبوقت قياسي .
أما السلاح الأخر فهو منظومة مراقبة وقتال في نفس الوقت , تقوم بمراقبة العدو من خلال كاميرات عالية الدقة ومبرمجة وفق نظام يُغذّى بمعلومات عن العدو، ومربوطة مع السلاح ويمكن أن تعالج أوتوماتيكياً دون تدخل العنصر البشري , وأن هذا الابداع يُحسب الى أبطال فرقة العباس (عليه السلام) وهي مشروع تخرج لأحد طلبة جامعة كربلاء .
وأكد الزيدي " إن هذه الأسلحة والمُعدّات ابتكرت ونُفذّت بعقول وأيدي عراقية خالصة وستشارك في معركة تحرير تلعفر ".
وأضاف " أجرينا اليوم تجارب على هذين السلاحين وقد أُثبت نجاحمها وتبعاً لما مخطط له ، ليضاف هذا الإنجاز الى إنجاز آخر ثبت نجاحه وكفاءته وهي منظومة (الرقيب) التي ترصد وتراقب تحركات العدو على بعد 14 كيلو أو اكثر ".
تعليقات القراء
1 | Ayoob | 14/08/2017 22:21 | العراق
منصورين
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: