شبكة الكفيل العالمية
الى

اذاعة الكفيل النسوية تحتفل بإيقاد شمعتها العاشرة

بمناسبة مرور عشر سنوات على تأسيسها احتفلت أقامت اذاعة الكفيل صوت المراة المسلمة من العتبة العباسية المقدسة احتفاليتها السنوية وذلك عصر يوم السبت(25 من ذي الحجة 1438هـ ) الموافق ( 16ايلول 2017م ) وعلى قاعة الإمام الحسن ( عليه السلام ) في العتبة المقدسة .
الحفل شهد حضوراً لمستمعات الاذاعة وضيفات برامجها وشخصيّاتٍ اعلامية وباحثات من داخل وخارج محافظة كربلاء المقدّسة فضلاً عن عدّة شخصيّات نسوية من العتبتين العبّاسية والحسينية المقدّستين.
استُهِلَّ الحفل بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم تلتها تبعتها وقفة لقراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح الشهداء، ثم أعقبتها كلمة لمسؤولة شعبة الإذاعة الأستاذة رؤى علي حسين والتي ابتدأتها بعبارات الترحيب بضيوف الاحتفالية مهنّئتهم بذكرى عيد الغدير الأغر ويوم المباهلة ،بعدها تطرّقت لمدى تعاظم دور وسائل الإعلام وتطور أساليبه وأدواته التي تشكل اليوم تحدياً كبيراً فرض نفسه على أصحاب المنصات الإعلامية مما جعلهم يتجهون لدراسة وتقييم الوضع الإعلامي والنهوض به نحو التقدم والرقي لبناء مجتمع سليم متطور يواكب التطورات الحاصلة دون أن يتجاوز الحدود والأطر التي وضعها أهل البيت (عليهم السلام) لنا".
أعقبتها كلمة كريمة الشيخ احمد الوائلي ( قدس )السيدة الحاجة أم حيدر الوائلي التي هنأت فيها الحضور الكريم بعيد الغدير الأغر ومن ثم شنفت أسماع الحاضرات بقصيدةٍ شعريّة تغنّت أبياتها بحب آل البيت(عليهم السلام) وفضائلهم، وفي ختام كلمتها ذكرت أبياتاً بحق إذاعة الكفيل المباركة كانت تحت عنوان(أسميتها مجداً لا يحيط به كذب) ثم عرجت على أهمية الالتفات الى الشباب وتبصيرهم بالانتماء للعترة الطاهرة من أهل البيت(ع) وختمت بتقديم التهاني والثناء على جهود كادر الإذاعة متمنية لهم التوفيق والسداد والرقي".
بعد ذلك تم استعراض لأهم البرامج التي أذيعت عبر أثير إذاعة الكفيل في السنة التاسعة من مشوارها الإعلامي، من ثم تم عرض فلماً تعريفياً عن موقع الاذاعة وما فيه من نوافذ وأنشطة خاصة بالإذاعة وبيان كيفية الدخول والمشاركة فيه.
بعدها تم ملئ الاستمارة الخاصة بمسابقة أفضل فكرة برنامج مباشر من قبل الحاضرات، أعقبه حوارية تم من خلالها انتخاب أربع من الباحثات اللائي لهن مساهمة فاعلة في برامج الاذاعة.
بعدها أجريت قرعة البروشور الخاص بموقع الإذاعة وتم إختيار ثلاث فائزات فيها من بين الحضور الكريم.
وفي الختام تم تكريم عوائل الشهداء الذين تمت استضافتهم في برامج الاذاعة المباشرة تقديراً لتضحيات أبنائهم الذين بذلوا الغالي والنفيس في سبيل حفظ الدين والعقيدة والوطن ومن ثم ختم الحفل.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: