شبكة الكفيل العالمية
الى

سيراً على الأقدام أهالي البصرة ومن معهم يتَّجهون إلى كربلاء لإحياء مراسيم زيارة أربعين الإمام الحسين (عليه السلام)..

تعد محافظةُ البصرة هي أولى محطات انطلاق زائري الإمام الحسين (عليه السلام) لإحياء زيارة أربعينه، فقبل ثلاثة أيّام ومن منطقة رأس البيشة في قضاء الفاو اقصى جنوب البصرة انطلقت مسيرة العشق الحسيني مشياً على الاقدام نحو مدينة كربلاء المقدَّسة لإحياء زيارة الأربعين، وبمشاركةٍ واسعةٍ من المعزّين من داخل العراق وآخرين من دُوَل الجوار؛ كون المحافظة تطلُّ على منافذ حدودية مع الكويت وايران إضافة لمطارها الدولي، ويكون مسيرهم بمعدل يتراوح من 25 إلى 30كم و40كم لليوم الواحد، وكل حسب طاقته .

يرافق هذه المسيرة استنفارٌ أمنيٌّ وخدميٌّ من قبل الدوائر الأمنية والخدمية في المحافظة، إضافة الى أصحاب المواكب الحسينية الممتدّة على طول الطرق التي يمر بها الزائرون مسطرةً أروع معاني التضحية والبذل في خدمتهم وتعمل على تقديم الطعام والشراب وتوفير أماكن خاصة لراحتهم ومبيتهم، حيث تمّ نصب سرادق الخدمة وفتح الحسينيات والبيوت، وقد تم تجهيزها بالعلاجات الطبية.

يذكر أنّ عدد المواكب التي تتشرَّف بتقديم الخدمة للزائرين القاصدين كربلاء المقدّسة سيراً على الأقدام ضمن الحدود الإدارية لمحافظة البصرة وصل إلى اكثر من (1.750) موكباً خدميًّا باستثناء المواكب التي لم تسجل والبيوت والحسينيات.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: