شبكة الكفيل العالمية
الى

تزامنا مع ذكرى استشهاده: اختتام فعاليات المؤتمر العلمي الدولي لفكر الامام الحسن المجتبى عليه السلام ...

تزامنا مع ذكرى استشهاد الإمام الحسن المجتبى (عليه السلام) اختتم اليوم السبت (المصادف 7صفر الخير 1439هـ الموافق 28 تشرين الأول 2017م) وفي قاعة كلية الكفيل الجامعة التابعة للعتبة العباسية المقدسة فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الرابع، لفكر الامام الحسن المجتبى (عليه السلام)، الذي تقيمه الهيئة العليا لمشروع الحلة مدينة الامام الحسن المجتبى (عليه السلام) في محافظة بابل، وبرعاية كريمة من الامانتين العامتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية تحت شعار (سيرة الامام الحسن المجتبى عليه السلام فيوضات انسانية لتمثلات قرآنية) وبالتعاون مع كلية التربية للعلوم الانسانية/ جامعة بابل، وكلية التربية/ جامعة القادسية، ومركز العميد الدولي للبحوث والدراسات التابع لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية المقدسة، ومؤسسة المرتضى للثقافة والإرشاد.
حفل الختام الذي استهل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحماً على شهداء العراق شهد حضورا واسعا لشخصيات دينية واكاديمية من داخل وخارج العراق فضلا عن حضور وفد رفيع المستوى ترأسه الأمين العام للعتبة العباسية المقدسة المهندس محمد الأشيقر (دام تأييده) وعدد من مسؤولي العتبة ورؤساء اقسامها .
رئيس الهيئة العليا لمشروع الحلة مدينة الإمام الحسن (عليه السلام) المهندس حسن علي الحلي، بيَّن في كلمة الافتتاح قائلا " من اراد ان يحصل على رحمة الله تعالى بدعاء مباشر من النبي المصطفى (صلى الله عليه واله وسلم) فليبره في ريحانته الحسن (سلام الله عليه) وما حضوركم اليوم ومساهمتكم في هذا المؤتمر الا اكرام وبر لمحمد وآل بيته الطيبين الطاهرين(صلى الله عليه واله وسلم )، فقد قدم في هذا المؤتمر اكثر من مائة وخمسون بحثاً اكاديمياً سلط الضوء على جوانب كثيرة من شخصية وسيرة وفكر كريم آل البيت(عليه السلام) والتي طالما اجتهد اعداء آل البيت وعلى مدى قرون طويلة في تزوير الحقائق واختلاق الاحاديث والقصص المفتعلة، الغرض منها النيل من شخصية وسلوك الامام الحسن (عليه السلام) وجل هدفهم بالحقيقة هو النيل من الرسالة المحمدية وشخصية الرسول الاكرم (صلى الله عليه وآله وسلم ) بصورة غير مباشرة.
وما ميز هذا المؤتمر هو كثرة البحوث المشاركة باللغة الانكليزية والذي وصل عددها هذا العام الى (احد عشر) بحثاً ".
بعد ذلك بدأت الجلسة النقاشية للبحوث والتي كانت كما يلي:
- البحث الأول كان للباحث الشيخ صاحب محمد حسين آل نصار، بعنوان (الدور الاستثنائي للإمام الحسن عليه السلام في قيادة الإمة).
- البحث الثاني كان للباحث الشيخ محمد جليل الزيرجاوي بعنوان (الملامح التربوية والنفسية عند الإمام الحسن عليه السلام ).
- البحث الثالث كان للباحث الشيخ وفقان خضير محسن، بعنوان (المنطلق الانساني والتربوي في مرويات الإمام الحسن عليه السلام).
- البحث الرابع كان للباحث السيد بلاسم عزيز شبيب الزاملي، بعنوان (دور الانحراف العقائدي والجهل في تنحي الإمام الحسن عن حاكمية الخلافة).
- البحث الخامس كان للباحث الشيخ حسن كريم ماجد، بعنوان (الإمام الحسن عليه السلام بين محنتين).
- البحث السادس كان للباحث الشيخ معتز محمد حسون بعنوان (الإمام الحسن في تفاسير الجمهور).
- البحث السابع كان للباحث الشيخ حميد علي احمد، بعنوان (مظلومية الإمام الحسن وتحريف مواقفه الى نقيضها).
هذا وقد شهدت هذه الجلسة النقاشية مداخلات وملاحظات واستفهامات عدة من قبل الحاضرين، قام الباحثون بدورهم بالإجابة عنها وتوضيح ما يلزم توضيحه.
ليكن مسك ختام هذا المؤتمر توزيع الهدايا والشهادات التقديرية على المشاركين في المؤتمر والمساهمين في نجاح فعاليته.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: