شبكة الكفيل العالمية
الى

هذا ما قدمه قسم ما بين الحرمين الشريفين خلال زيارة الأربعين ...

تضافرت جهود عدة من قبل اقسام العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية خلال زيارة اربعينية الإمام الحسين (عليه السلام) مثمرة نجاحات كبيرة في مهامها، ومن هذه الأقسام التي كان لها دور فعال ومؤثر قسم ما بين الحرمين الشريفين التابع للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية، حيث استنفر جميع طاقاته البشرية والمادية من اجل المساهمة في خلق أجواء زيارة تخفف عن كاهل الزائر، ولكون منطقة ما بين الحرمين الشريفين هي المنطقة الثالثة التي تحطُّ بها رحال الزائرين بعد صحني الإمام الحسين واخيه ابي الفضل العباس(عليهما السلام) وهذا يتطلب مقتضيات امنية وخدمية عدة، يضطلع بها القسم خلال هذه الزيارة المباركة وما بعدها.
وعن هذه الخدمات التي قدمت خلال زيارة الاربعين وبالأرقام تحدث رئيس القسم الأستاذ عدنان نعمة قائلا "تم تقسيم وتوزيع المهام والواجبات على كافة الشعب وكلٌ حسب اختصاصه, فشعبة حفظ النظام والمُلقى على عاتقها العديد من الواجبات, تعتبر من أهم الأطواق الأمنية المحيطة بالعتبات المقدسة، والتي تعنى بتفتيش الوافدين إلى منطقة ما بين الحرمين, حيث تم تقسيم المنطقة إلى عدة أجزاء تتجول فيها دوريات لمتابعة حركة الزائرين أو أي نشاط مشبوه، هذا فيما يخص الجانب الأمني، اما الخدمي فكان على النحو التالي:-
1- توزيع اكثر من (20) طنّا من اكياس النفايات على أصحاب المواكب الحسينية وفي منطقة ما بين الحرمين الشريفين.
2- توزيع (1500) عدة تنظيف، و(175) حاوية تنظيف، و(2000) لتر من المنظفات السائلة على المرافق الخدمية.
3- بلغت النفايات التي تمَّ رفعها اكثر (3,750) طنّا وبواسطة آليات القسم.
4- اشتركت في الزيارة (32) سيارة اختصاصية، وكان عملها متواصلاً طيلة فترة الزيارة.
5- توزيع (3,250,000) لتر من الماء النقي RO الى اصحاب المواكب والهيئات الحسينية.
6- تجهيز (1,459,000) لتر من ماء الشرب عبر مناهل ماء الشرب في منطقة ما بين الحرمين الشريفين.
7- تجهيز(2,000,000) لتر من الماء المخصص للوضوء والغسل.
8- قامت شعبة المعلومات بتسليم (1,425) مفقودا من الاطفال وكبار السن الى ذويهم.
9- تم تسليم (64) جهاز موبايل قد فُقِدَ أثناء الزيارة الى اصحابهم، والمتبقي لدينا (54) جهازاً لم يتم التسليم لحد الآن، ولم نعثر على اصحابها.
10- تم العثور على (700) دولار امريكي و(2554) تومان إيراني و(618) الف دينار عراقي (3600) عملة أفغانية، وسُلِّمت جميعها الى أصحابها بعد التأكد منهم ..

وأضاف" لقد تم رفد القسم بآلاف المتطوعين بالإضافة إلى دخوله حالة إنذار 100% ، وبالرغم من انتهاء الزيارة لكن قسمنا متوصل لحد هذه اللحظة باستقبال الزائرين والعمل على توفير أجواء مناسبة لهم سواء من ناحية المبيت او الجلوس".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: