شبكة الكفيل العالمية
الى

عاجل: قيادة فرقة العباس القتالية تُعلن انتهاء مهامها الموكلة بها بأغلاق وتحصين آخر المخافر الحدودية للوطن مع سوريا..

أعلنت قيادة فرقة العباس (عليه السلام) القتالية عن انتهاء الواجب المكلفة به، وتغلق وتحصن آخر المخافر الحدودية للوطن مع سوريا حيث انطلقت مع ساعات صبح هذا اليوم جحافل الفرقة صوب أهدافها المرسومة من قبل قيادة عمليات الحشد الشعبي ضمن محور الحشد الشعبي لتحرير آخر ما تبقى من الجزيرة الكبرى وأعالي الفرات وغلق الشريط الحدودي الرابط بين جمهورية العراق الحبيب - وجمهورية سوريا .

وخلال هذه العملية تحرير وتطهير اكثر من (56 ) كيلو متر طولاً موزعة على محورين كل محور (١٦) كيلومتر طول وادامة القوات تماسها مع باقي القوات المحررة من القوات الأمنية والحشد الشعبي وبذلك تم إكمال تحرير الأراضي العراقية كافة من براثن عصابات داعش الارهابية وأحكمت قواتنا البطلة سيطرتها على الحدود الدولية العراقية السورية من منفذ الوليد الى منفذ ربيعة.

من جهة أخرى فقد اعلن الفريق قوات خاصة الركن عبد الامير رشيد يار الله قائد عمليات تطهير الجزيرة وأعالي الفرات ان قطعات الجيش التي تمثلها (قيادة عمليات الجزيرة - فرقة المشاة السابعة - فرقة المشاة الآلية الثامنة - الفرقة المدرعة التاسعة) وألوية الحشد الشعبي (1-2-20-25-26-31-33-40-41-44-د) تمكنت من تحرير الجزيرة بين نينوى والأنبار بإسناد طيران الجيش وتنجح بتطهير أكثر من (90) قرية واكثر من (16000) كم2 وتمسك الحدود الدولية العراقية - السورية شمال الفرات من منطقة الرمانة حتى تل صفوك على مدى 183 كم .

يذكر ان الواجب الذي كلفت به الفرقة من قبل عمليات الحشد الشعبي هو تحرير وتطهير آخر شريط حدودي يربط البلدين (العراق - سورية ) وغلق هذه الحدود وإعلان حدود العراق خطاً احمر لن يسمح بتجاوزها لأي ارهابي أو مرتزق، وقد شارك في هذه المعركة كل من اللواء المدرع والكتيبتين ( الاسناد العام والصاروخية ) ولواء النخبة اضافة للوحدات القتالية الاخرى.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: