شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبة العباسية المقدسة تشارك بمعرض كلية الحسين عليه السلام الهندسية الأول ‏

جانب من المعرض
جانب من المعرض
شاركت العتبة العباسية المقدسة بنتاجاتها الفكرية والثقافية والفنية والهندسية بالمعرض الأول لكلية الحسين عليه ‏السلام الهندسية الجامعة ,والذي أفتتح يوم السبت ‏المصادف 20جمادي الثاني 1433 هـ الموافق 12 آيار 2012 م ‏والمقام على أروقة الكلية في محافظة كربلاء المقدسة بمناسبة احتفالها بولادة السيد فاطمة الزهراء عليها السلام و ‏بيومها السنوي والمنعقد تحت شعار (بنهج الحسين عليه السلام نقتدي وبالقران نهتدي ). ‏
وحضر حفل الافتتاح محافظ كربلاء المقدسة وأعضاء من مجلس النواب العراقي عن محافظة كربلاء وعميد الكلية ‏ومساعديه للشؤون العلمية والإدارية وعدد من رؤساء الأقسام والتدريسيين فيها وممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني ‏وجمع غفير من الطلاب.‏



وعن طبيعة المشاركة الثقافية والفكرية بين لشبكة الكفيل نائب رئيس قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة العباسية ‏المقدسة السيد عقيل الياسري "أن للعتبة المقدسة والمتمثلة بقسم الشؤون الفكرية والثقافية فيها دور فعال ومتميز في ‏المشاركة بهذه المعارض, وتضمنت مشاركتنا ثلاث شعب في القسم، أولها شعبة المكتبة و تضمنت إصداراتها من ‏الكتب والتحقيقات التي قطعت شوطاً مهماً في تحقيقها وطباعة المخطوط منها".‏





متابعاً" ان الشعبة الثانية هي شعبة الإعلام التي تضمنت إصدارات الكفيل الثابتة من مجلة صدى الروضتين وهي ‏الجريدة الرسمية للعتبة العباسية المقدسة، إضافة إلى إصدارات العتبة من مجلتي عطاء الشباب ورياض الزهراء، كذلك ‏ضمت إصدارات وحدة الطفولة وشملت مجلة الرياحين وعدد كبير من القصص الصادرة من نفس الوحدة، وعشرات ‏الإصدارات لوحدة الدراسات والنشرات من الكتب والكراسات، والشعبة الثالثة هي شعبة الانترنت التي تضمنت ‏عرض موقع شبكة الكفيل وإمكانية تصفحه وبمواقعه (الكفيل –العتبة العسكرية المقدسة – بقيع الغرقد ) وبلغاته ‏العربية والإنكليزية والفارسية، وتعريف الناس به وبما ينشره من الثقافة الإسلامية الصحيحة، وبما يجري ويدور من ‏نهضة عمرانية وفكرية تشهدها العتبة، باعتبار الموقع من أهم النوافذ الإعلامية التي تطل بها العتبة على العالم,وقد تم ‏توزيع صور ومطويات تعريفية خاصة بالشبكة لتمكين المتصفحين من معرفة أبواب وموقع الشبكة".‏



وبين الياسري" إضافة لهذه النتاجات شارك مركز الكفيل للخدمات الطباعية بعدٍ من نتاجاته والتي شملت الصور ‏المطبوعة والزخارف الخطية التي تمت طباعتها بشكل فني وجميل على قطع الكريستال والمرمر والحجر وعلى ‏الساعات الجدارية".‏





كما وشاركت شعبة الاتصالات والتابعة لقسم الصيانة الهندسية في العتبة العباسية المقدسة بجناح خاص ضم أهم ما ‏طورته وصنعته الشعبة المذكورة هذا بحسب ما تحدث به لشبكة الكفيل المهندس مسؤول الشعبة المذكورة المهندس ‏طالب عبد الحسين علي وأضاف" أن الهدف من هذه المشاركة هو لبيان الواقع العلمي والتقني الحديث الذي تشهده ‏العتبة العباسية المقدسة وشمل عددً من الأجهزة الكترونية ومنظومات المراقبة الالكترونية والتحليل الفيديوي والذي ‏قامت كوادر العتبة المقدسة بتطويرها وإدخال بعض التحديثات والتقنيات الجديدة عليها ".‏



مبيناً" أنه تم عرض ما طورته كوادر العتبة الفنية من شبكة موبايل تعمل على نقل الصوت والصورة بوقت واحد ‏تعمل بنظام (‏VOIP& WIFI‏) والتي تسمى الدائرة التلفزيونية المغلقة ". ‏



كذلك شارك قسم المشاريع الهندسية في العتبة العباسية المقدسة بهذا المعرض عن طريق عرض مخططات وبوسترات ‏والتي أظهرت أبرز المشاريع الهندسية التي قام القسم بتنفيذها أو الأشراف عليها . ‏
يذكر أن هذه المشاركة تأتي ضمن سعي العتبة العباسية المقدسة الحثيث وعملها الدؤوب في الانفتاح على كافة ‏شرائح وطبقات المجتمع ‏العراقي وتركيزها الخاص على ‏شريحة الطلبة الجامعيين حيث أقامت العتبة المقدسة ‏معارضها في مختلف جامعات القطر ‏وضمنت عرضاً ‏لإصدارتها وتعريفاً بنشاطاتها على مختلف الأصعدة وقد لاقت ‏هذه المشاركات قبولاً منقطع النضير ‏وتعاطياً من قبل ‏الطلبة والأساتذة. ‏



تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: