شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبة العباسية المقدسة ترعى ورشة عمل حول برامج السيطرة على مرض السرطان ...

احتضنت قاعة الامام القاسم (عليه السلام) في العتبة العباسية المقدسة صباح يوم الخميس (25ربيع الاول 1439هـ) الموافق (14 تشرين الثاني 2017م) وبالتعاون مع دائرة صحة كربلاء المقدسة والعتبة الحسينية المقدسة، وبمشاركة مدراء شعب السيطرة على السرطان في عدد من دوائر الصحة في محافظات العراق.

الورشة التي استمرت فعالياتها ثلاثة ايام تهدف الى النهوض بالخدمات الصحية المقدمة في مجال الكشف المبكر والوقاية من السرطان، ولتطوير كفاءة العاملين في برنامج التسجيل السرطاني لاعداد قاعدة بيانات رصينة وكذلك للوقوف على المعوقات التي تواجه العاملين في شعب السيطرة على السرطان، وتبيان اهمية دور التوعية والتثقيف في نشر الوعي الصحي بين شرائح المجتمع وتشجيع النساء على القيام بفحوصات الكشف المبكر.


مديرة شعبة الكشف المبكر والوقاية من السرطان في وزارة الصحة والمحاضرة في هذه الندوة الدكتورة سناء عبد الرزاق المنصور حدثتنا عن هذه الورشة قائلةً "هذه الورشة هي برنامج للسيطرة على السرطان بالوقت المبكر، وذلك عن طريق الوقاية منه مع التركيز بشكل اكبر على سرطان الثدي الذي ينتشر بين النساء بشكل كبير، ، ولدينا ايضا برامج الحملات المتنقلة التي تذهب الى المناطق النائية من اجل عمل فحص للنساء بواسطة الاشعة، بالإضافة الى برنامج التسجيل السرطاني وتوضيح الحلول للوقاية من السرطان".


وأضافت " الورشة التي استمرت فعاليتها ثلاثة أيام تهدف الى النهوض بالواقع الصحي في مجتمعنا ولتطوير كفاءات العاملين فيها، وللوقوف على أهم المعوقات التي تواجه العاملين في القطاع الصحي في جميع المحافظات العراقية، والكشف المبكر عن السرطان لاسيما سرطان الثدي مع ضرورة توخي الحذر منه، والوقوف على اهم اسباب الاصابة بهذا المرض، والتي من ضمنها التلوث البيئي والتعرض للإشعاعات سواء من الطبيعة كالأشعة فوق البنفسجية، أو الاشعاعات المستعملة في الحياة، فضلاً عن تناول بعض الاغذية التي تحتوي على مواد حافظة قد تسبب بهذا المرض، مع طرح طرق وقائية من هذا المرض".
وخلال فترة انعقاد هذه الورشة كان هناك مدخلات ومناقشات مستفيضة حول هذا الموضوع من اجل الخروج برؤية علمية مشتركة يمكن تطبيقها على ارض الواقع .
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: