شبكة الكفيل العالمية
الى

إختتام فعاليات الٌملتقى الشبابي السنوي الثالث في العتبة العباسية المقدسة ‏

أحدى فقرات الملتقى
أحدى فقرات الملتقى
تحت شعار (أغتنم شبابك قبل هرمك )أختتم على قاعة دار العلم في العتبة العباسية المقدسة بعد ظهر اليوم السبت 27 جمادي الثاني ‏‏1433 هـ الموافق 19 أيار 2012 م فعاليات الملتقى الشبابي السنوي الثالث والذي يُقيمة ‏مركز الإمام الحسن عليه السلام في محافظة القادسية بالتعاون مع العتبة العباسية المقدسة ‏ .‏
ويقام هذا الملتقى من أجل رفع المستوى الديني والثقافي والعقائدي للشاب الجامعي والذي ضم مئات الطلبة من جامعة القادسية هذا وقد تضمت فعاليته لهذا العام والتي ‏استمرت لمدة يومين القيام بزيارة لمرقد أمير المؤمنين علي عليه السلام ومن ثم لقاء السادة ‏المراجع (دام ظلهم الوارف) في مدينة النجف الأشرف والاستماع لتوصياتهم وتوجيهاتهم ‏القيمة.‏



لتكن بعد ذلك محطتهم التالية مدينة كربلاء المقدسة والتشرف بزيارة العتبة العباسية المقدسة ‏والاستماع إلى محاضرة دينية قيمة قام بإلقائها عليهم سماحة السيد عدنان الموسوي والتي بين ‏فيها عدة أمور تصب في خدمة ومصلحة الطالب الجامعي والعمل على تعزيز القيم الدينية ‏والأخلاقية لدية، وذلك من خلال المحاضرات والأنشطة الدينية التي تقيمها العتبات المقدسة أو ‏الجامعات من أجل بث الروح الدينية والإسلامية لدى الطلاب وغرس القيم الطيبة في نفوسهم ‏باعتبارهم قادة المستقبل وعيلهم تقع مسؤولية كبيرة ، وما هذه الزيارات إلا ثمرة من هذا ‏التوجه الصحيح والقويم . ‏



وفي اليوم الثاني تم الإطلاع على معالم العتبة العباسية المقدسة من خلال القيام بجولة على ‏بعض أقسامها وشعبها والاستماع إلى شرح موجز عن طبيعة العمل فيها بعدها تشرفوا بزيارة ‏مرقد أبي عبد الله الحسين عليه السلام والقيام بجولة على في بعض أقسام العتبة الحسينية ‏المقدسة .

وفي الختام قدم الأستاذ جسام السعيدي من قسم الشؤون الفكرية والثقافية شرحاً موجزاً عن ‏أقسام وشعب العتبة وكيفية إدارتها وعن النهضة العمرانية والفكرية التي شهدتها العتبة ‏العباسية المقدسة بعد عام 2003 وكيف أصبحت العتبات المقدسة مركز إشعاع فكري وثقافي ‏ينهل منه القاصي والداني باعتبارها امتداداً لفكر ومنهج أهل البيت (عليهم السلام)، كما قام ‏الأستاذ جسام السعيدي بالإجابة وبإسهاب عن كافة استفسارات وأسئلة ومداخلات الطلبة ‏والحضور.







‏بعدها تم توزيع هدايا تشجيعية وتقديرية ‏ من العتبة العباسية المقدسة إلى المشاركين ‏والمساهمين في هذا الملتقى الشبابي والتي تضمنت بعض إصدارات العتبة الثقافية والفكرية ‏‏.‏
والجدير ذكره إن التهيئة والإستعدادات بدأت بوقت مبكر حيث تم التنسيق المباشر بين العتبة ‏العباسية المقدسة يمثلها قسم الشؤون الفكرية والثقافية ومركز الإمام الحسن عليه السلام الثقافي ‏في محافظة القادسية من ناحية تهيئة الفلكسات والفولدرات والبوسترات وبطاقات الدعوة من ‏جهة ورئاسة جامعة القادسية من جهة أخرى ، كما تم تهيئة وسيلة نقل المشاركين ومحل إقامة ‏للمشاركين.‏
يذكر أن العتبة العباسية المقدسة تقيم العديد من المؤتمرات والندوات الفكرية والثقافية ‏والعلمية ‏والأكاديمية داخل العتبة وترعى أخرى خارجها ومنها هذا المؤتمر ‏.







تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: