شبكة الكفيل العالمية
الى

عضو اللجنة التحضيرية لمهرجان ربيع الشهادة العالمي الثامن يوضح الآليه التي أعتمدت للموافقة على طلبات دور النشر للمشاركة

الشعار الخاص بالمهرجان
الشعار الخاص بالمهرجان
أوضح لشبكة الكفيل العالمية السيد ميسر الحكيم عضو اللجنة التحضيرية للمهرجان، ومدير ‏معرض الكتاب في مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الثامن "آلية استقبال طلبات دور ‏النشر المشاركة في المعرض وتقييمها".‏

‏ مبيناً " تم التقييم وقبول المشاركين للمهرجان، على أساس الكفاءة في الطبع والنشر، فهناك ‏دور طبع ونشر متميزة في لبنان وسوريا والأردن ومصر وبريطانيا وإيران وغيرها، فتم ‏إرسال مشاركات من قبلهم ونحن بدورنا أستخدمنا نظاماً ألكترونياً متخصصاً في ملء ‏الاستمارات وارسالها عن طريق الصفحة المعدة لهذا الغرض في الموقع الرسمي للعتبة ‏الحسينية المقدسة ، ومن ثم الإجابة عليها".‏

مضيفاً "فقد شكلت لجنة فرعية من المتخصصين بهذا الأمر من قبل اللجنة التحضيرية ‏للمهرجان لإدارة الملف الخاص بالمشاركين، فقيمنا المشاركين ووضعنا خريطة لعدد ‏المشاركين على أرض الواقع، فكانت المشاركات جيدة، حيث وصل عدد الدور المشاركة من ‏خارج البلد اكثر من 80جهة بين دار نشر ومؤسسة ثقافية وأدبية إضافة للمشاركات الداخلية ‏والتي أتصفت بالتنوع من حيث العرض، والذي سيكون ذو كمية ونوعية، أما لغات الكتب ‏فكانت بالفرنسية، والفارسية، والألمانية والانكليزية ،وغيرها من اللغات، وأكثرها كتب علمية ‏وأكاديمية ودينية وثقافية وغيرها، إضافة إلى كتب الأطفال ومجلاتهم، فهناك دور نشر ‏متخصصة في كتاب الطفل الإسلامي".‏

موضحاً إن عدد الدور المشاركة أكبر من العام السابق وسيكون مميزاً من جميع النواحي ‏وخاصة من ناحية التنظيم". ‏

ومن الجدير بالذكر أن مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي، تقيمه الأمانتان العامتان للعتبتين ‏المقدستين الحسينية والعباسية، إحياءاً لذكرى مولد سبط الرسول الأعظم صلى الله عليه واله ‏الإمام الحسين عليه السلام وأخية أبي الفضل العباس عليهما السلام.كما أن العتبتين المقدستين ‏تنظمان سنويا العديد من المهرجانات والفعاليات الدينية والثقافية كجزء من نشاطاتهما في ‏تثقيف المجتمع وزيادة وعيه الديني والفكري عموماً، ولتبيان آثار ونتائج الثورة الحسينية ‏المعطاء التي ما زالت وبعد 14 قرناً من قيامها، ترفد البشرية بزخم لا ينضب في مقارعة ‏الظلم وإحقاق الحق ودحر الباطل مهما اختلفت ألوانه وأجناسه.‏
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: