شبكة الكفيل العالمية
الى

الاستعداداتُ متواصلةٌ لانطلاق مهرجان (روح النبوّة) واللجنةُ التحضيريّة له تؤكّد أنّه سيكون متميّزاً ويرتقي للمهرجانات الدوليّة...

من ارشيف المهرجان
تواصل اللّجنةُ التحضيريّة لمهرجان (روح النبوّة) واللجان الفرعيّة المنبثقة منها الاستعدادات لانطلاق النسخة الثانية من هذه الفعالية الثقافيّة التي تُقيمها للسنة الثانية على التوالي شعبةُ مدارس الكفيل النسويّة في العتبة العبّاسية المقدّسة تحت شعار: (فاطمة "عليها السلام" فيضُ الندى ونسيمُ الجنان)، وذلك إحياءً واستذكاراً للمناسبة العطرة ولادة السيدة فاطمة الزهراء(عليها السلام) وتسليط الضوء على شخصيّتها العظيمة من خلال فقراتٍ عديدة سيشهدها منهاج المهرجان.
هذا بحسب ما بيّنته لشبكة الكفيل رئيسةُ اللّجنة التحضيريّة للمهرجان الأستاذة بشرى جبار التي أضافت: "نحن الآن في طور وضع اللّمسات الأخيرة على انعقاد هذا المهرجان الذي سينطلق في العشرين من شهر جمادى الآخرة، حيث تمّ تحديد القاعة التي ستحتضن فعاليات المهرجان وهي القاعة الرئيسيّة في مركز الصدّيقة الطاهرة(عليها السلام)، ووضع البرنامج والفقرات العامّة له إضافةً الى تهيئة سكن لضيفاته وإرسال دعوات لباحثات أكاديميّات وحوزويّات من أجل الحضور والمشاركة، بالإضافة الى توجيه دعوات لوسائل الإعلام من أجل تغطية هذا الحدث المهمّ الذي يُعدّ الأبرز على مستوى النشاطات النسويّة في العتبة العبّاسية المقدّسة".
وبيّنت: "هناك جهود حثيثة تبذلها الأخوات في قسم الزينبيّات وشعبة المكتبة النسويّة وشعبة الإذاعة ومدارس العميد ومعهد القرآن الكريم التابع لقسم شؤون المعارف، فضلاً عن إدارة مركز الصدّيقة ومنتسباته وذلك من أجل إظهار هذا المهرجان بأبهى صورة".
وأكّدت الأستاذة بشرى: "إنّ كافة المؤشّرات تؤكّد أنّه ستكون هذه النسخة مميّزة وتختلف عن سابقتها، وذلك من خلال الفعاليّات المتنوّعة فضلاً عن المشاركة الدوليّة، حيث وصل عددُ الدول المشاركة الى أكثر من عشر دول بالإضافة الى البلد المضيّف العراق بعد أن كانت في العام الماضي ستّ دول، كذلك فإنّ المحاور البحثيّة والبحوث التي ستُلقى هي بحوث تتّسم بحداثة الطرح والموضوع الذي سيُغني المكتبة النسويّة البحثيّة ببحوث رصينة وقيّمة".
يُشار الى أنّه قد تمّ الإعلان في وقتٍ سابق عن أسماء البحوث الفائزة بالمسابقة البحثيّة المنضوية ضمن فعاليّات المهرجان، للاطلاع اضغط هنا. https://alkafeel.net/news/index?id=6482

يُذكر أنّ الهدف من إقامة المهرجان هو لبيان مكانة السيّدة الزهراء(عليها السلام) بكافّة الأبعاد وكشف الستار عن تجلّياتها الفكريّة عبر البحوث التي تُقدّم وإبراز مكانتها العلميّة، ورفد المكتبات بما تحتاجه من معلومات عن هذه الشخصيّة العظيمة وأثرها الفكريّ في المجتمع.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: