شبكة الكفيل العالمية
الى

وفدٌ أكاديميّ ماليزيّ: جامعةُ العميد تُعدّ تجربةً فتيّةً تضعها في الريادة محلّياً وتحثّ الخطى نحو الريادة الاقليميّة والعالميّة...

تعتبر سياسة الانفتاح على المؤسّسات الأكاديميّة العلميّة في داخل العراق وخارجه أحد مقوّمات عمل جامعة العميد التابعة لهيأة التربية والتعليم العالي في العتبة العبّاسية المقدّسة، وقد عملت على استضافة عددٍ من الشخصيّات الأكاديميّة ورؤساء الجامعات العربيّة والعالميّة من أجل الإسهام في الرقيّ بمستوى التعليم في الجامعة ومواكبة التطوّر الحاصل في هذا المجال.
حيث قام بزيارة الجامعة وفدٌ أكاديميّ من ماليزيا ترأّسه الدكتور حيدر فوزي الشكرجي رئيس جمعية الإستشارات المهنية العراقية في ماليزيا وضمّ عدداً من تدريسيّي الجامعات فيها، وكان في استقبال الوفد رئيسُ هيأة التربية والتعليم العالي الدكتور عباس الددة الذي قام بمعيّة الوفد بإجراء جولة ميدانيّة على الكلّيات التي تحويها الجامعة والنظام التدريسيّ المتّبع فيها، إضافةً الى ما تحويه من مختبرات وغيرها من أقسام ساندة فضلاً عن خططها المستقبليّة في التوسّع الأفقي والعمودي فيها.
وفي ختام الجولة عبّر الوفد عن سعادته واندهاشه لما شاهده في الجامعة، حيث بيّن الدكتور حيدر فوزي الشكرجي: "هذه الزيارة تأتي من أجل التباحث ووضع اللبنات الأولى لعقد اتّفاقاتٍ للمساهمة في تطوير الجوانب الأكاديميّة في بلدنا العزيز العراق ونقل التجربة الماليزيّة المشابهة في بداياتها لما تمرّ به المؤسّسات الأكاديميّة العراقيّة، حيث ضمّ الوفد مجموعةً من الأكاديميّين في جامعات ماليزيّة عديدة تطمح لفتح فروعٍ لها في العراق، وزيارة جامعة العميد ضمن برنامجٍ مُعدّ للوفد كانت للاطّلاع على ما قدّمته العتبة العبّاسية المقدّسة في مجال التربية والتعليم العالي؛ إذ تُعدّ تجربةً فتيّة تضعها في الريادة محلّياً وتحثّ الخطى نحو الريادة الاقليميّة والعالميّة".
يُذكر أنّ جامعة العميد هي إحدى أهمّ المؤسّسات التعليميّة التابعة للعتبة العبّاسية المقدّسة، وقد فُتحت فيها أوّل كليّةٍ للطبّ على مستوى كليات الطبّ الأهليّ، وقد طبّقت منهاجاً تعليميّاً عالميّاً، ومن أجل تدعيمه والرقيّ به وصولاً الى الرصانة العلميّة فهي تقوم بين الفينة والأخرى باستضافة شخصيّاتٍ أكاديميّة لها خبرة في هذا المجال من أجل الاستفادة من خبراتها وتوظيفها في الاتّجاه الصحيح بما يخدم مصلحة الحركة العلميّة فيها ويجعلها في مصافّ المؤسّسات الأكاديميّة العالميّة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: