شبكة الكفيل العالمية
الى

استذكاراً لوفاة جبل الوفاء أمّ البنين (عليها السلام) صحنُ أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) يحتضن مجلساً عزائيّاً...

ضمّ البرنامجُ العزائيّ الذي أعدّته العتبةُ العبّاسية المقدّسة لإحياء ذكرى وفاة جبل الوفاء السيّدة الجليلة أمّ البنين(عليها السلام) العديد من الفقرات، منها إقامتها لمجلسٍ عزائيّ يُعقد يوميّاً ابتداءً من يوم الجمعة ويُختتم اليوم الأحد، وذلك إيفاءً لجزءٍ يسيرٍ من التضحيات الجمّة التي قدّمتها هذه السيدة الطاهرة من أجل إعلاء كلمة أهل البيت(عليهم السلام) المتمثّل بدورها البطوليّ والتربويّ، وتمجيداً للدور الإسلامي التربويّ الذي امتازت به هذه السيّدة العظيمة، ولمواقفها التي شهدها التاريخ الحافل لكونها زوجة سيّدنا وإمامنا علي بن أبي طالب(عليه السلام) وأمّ لأربعة أبطال استشهدوا دون أخيهم سيّد الشهداء الحسين(عليه السلام).

المجلس الذي كان يُعقد بعد صلاة العشاءَيْن يُستَهَلُّ بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم ومحاضرة دينيّة تتمحور وتسلّط الضوء على بعض المضامين والقيم السامية والنبيلة التي امتازت بها السيّدة أمّ البنين(عليها السلام)، وبعد انتهاء المحاضرة يُعقد مجلس (لطم) للرادود الحسينيّ الملّا باسم الكربلائيّ، بقصائد تفاعل معها الزائرون والحاضرون تمحورت أبياتها حول عظمة ومنزلة هذه الشخصيّة وصبرها وجهادها في سبيل الله، من خلال تضحيتها بأولادها الأربعة لنصرة الإمام الحسين(عليه السلام).

يُذكر أنّ العتبة العباسيّة المقدّسة قد أعدّت برنامجاً عزائيّاً يتضمّن العديد من الفقرات والفعاليات العزائيّة من إلقاء محاضراتٍ دينيّة، ومجالس عزائيّة مخصوصة لإحياء هذه المناسبة، إضافةً الى أنّها أعلنت عن استعدادها لاستقبال مواكب العزاء من داخل وخارج مدينة كربلاء المقدّسة، التي تأتي مواساةً وتعزيةً للإمام أبي عبد الله الحسين وأخيه أبي الفضل العباس(عليهما السلام) بهذه المناسبة الأليمة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: