شبكة الكفيل العالمية
الى

وسط حضور غفير اختتام فعاليات مهرجان نسيم كربلاء الخامس

فعاليات و انشطة مختلفة تضمنها مهرجان نسيم كربلاء الخامس الذي تقيمه العتبة الحسينية المقدسة ومشاركة العتبة العباسية المقدسة بالتعاون مع جامعة الكوثر الاسلامية في العاصمة الباكستانية اسلام اباد ، فوسط حضور غفير لشخصيات دينية ورسمية و بمشاركة وفد العتبتين المقدستين اختتمت مساء الاحد ١٨ اذار ٢٠١٨ الموافق ٢٩ جمادى الاخرة ١٤٣٩ ختام المهرجان ابتدأ بايات من الذكر الحكيم تلاها قارئ ومؤذن العتبتين المقدسة الحاج عادل الكربلائي بعدها اقيمت فعالية لدار القران الكريم في العتبة الحسينية المقدسة جاءت بعد ذلك كلمة جامعة الكوثر القاها سماحة الشيخ محسن علي النجفي والتي بين فيها قائلا:

الحمدلله الذي كتب لنا ان نعيش هذه الاجواء الولائية ونحن ننعم بهذا العبق الطاهر الذي حل علينا من ارض كربلاء وهي من منن الله علينا والفضل الاخر ان نتشرف بحضور خدمة العتبتين المقدستين الذين ثابروا واجتهدوا لانجاح هذا المهرجان المبارك الذي اصبح لنا عنوانا سنويا يحظى المسلمون في باكستان بزيارة كربلاء لمن لا يستطيعون الوصل اليها وهذا من فيوضات الامام الحسين عليه السلام التي نزلت علينا نسال الله ان يحفظ عتباتنا المقدسة وان يحفظ محبي اهل البيت عليهم السلام في كل بقاع العالم.

جاءت بعدها كلمة القاها سماحة السيد محمد الحلو من حوزة النجف الاشرف قال فيها:

ونحن نحتفل في ختام نسيم كربلاء نشعر ان رسالة الامام الحسين عليه السلام قد انتصرت فحينما ضحى عليه السلام باثمن مالديه من اجل حفظ الاسلام وديمومة هذه الاجواء راسلا رسالة الى العالم من ارض كربلاء ان الاسلام الصحيح يتمثل بالتمسك باخلاق النبي الاكرم صلى الله عليه واله وسلم ونعدكم عندما ننقل هذه الاجواء الى كربلاء المقدسة ونشيع بان اهالنا في باكستان متلهفون وعاشقون الى الامام الحسين عليه السلام مايكون من اخوتكم العراقيين الا ان يدعوا لكم وهم على اهب الاستعداد للتشرف بخدمتكم، نسال الله ان يثبتنا على محبة اهل البيت عليهم السلام انه سميع مجيب.

اعقبتها كلمة القاها سماحة السيد عدنان جلوخان الموسوي من العتبة العباسية المقدسة بين فيها قائلا:

ارى هذه الفرحة الكبيرة على وجوه الحضور الكرام ونحن سعداء بمشاركتهم هذه الفرحة الولائية التي تعبر عن عمق المحبة لاهل البيت عليهم السلام ونعيش فرحة اخرى هي حلول شهر رجب الاصب علينا الذي نبتدئه بمولد الامام الباقر عليه السلام هذا الامام الذي اكمل مشروع بناء الدين الاسلامي وخرج لنا الكثير من العلماء الذين اوصلوا تراث اهل البيت عليهم السلام وفي هذا الشهر الفضيل اعمال مباركة لاسيما زيارة الامام الحسين عليه السلام وهي من الاعمال المباركة لاسيما ونحن نجتمع على ذكرى كربلاء وهذه الاجواء الولائية التي اسعدتنا كثيرا نحمد الله على نعمة الولاية نسأل الله ان يوفق القائمين على هذا المهرجان المبارك.

وختام الكلمات كانت لسماحة الشيخ منجد الكعبي من العتبة الحسينية المقدسة بين فيها قائلا:

ونحن نعيش هذه الايام المباركة وكذلك ختام هذا المهرجان المبارك نقدم الشكر والثناء الى الامام الحجة (عج) وكذلك لعلماء الطائفة الشيعية خصوصا لهذه المدينة على اتاحة هذه الفرصة لنجتمع على محبة الامام الحسين عليه السلام هذه الشخصية التي غيرت مسار الامة و كشفت الزييف والتضليل بعد ان طمست هوية الاسلام من قبل عباد الدنيا فعلينا ان ننهل من هذا المعين الثر وان ندرس المواقف المسجلة في واقعة الطف وهذا تجمعنا انما هو من رسائل الطف وما تركته في نفوسنا الحمدلله على نعمته التي لاتحصى ونسأله ان يحفظ جميع المسلمين في عموم العالم ويحقفظ القائمين على هذا المهرجان.

وشهد الحفل تتويج بعض طلبة جامعة الكوثر الاسلامية بارتدائهم العمامة بعد اكمالهم سنوات الدراسة بعدها تم تكريم وفد العتبتين المقدستين والقائمين على هذا المهرجان ليتم اجراء قرعة التشرف لزيارة عتبات كربلاء المقدسة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: