شبكة الكفيل العالمية
الى

تمهيداً لافتتاحه: الملاكات الفنّية والهندسيّة العاملة بمركز العفاف للتسوّق تضع لمساتها النهائيّة...

احد قاعات المركز التسويقية
تشهد أعمال مشروع مركز العفاف للتسوّق وتيرة متصاعدة بأطوارها النهائيّة، وذلك تمهيداً لافتتاحه في قادم الأيّام، ليكون هذا المشروع واحداً من المشاريع الاقتصاديّة المهمّة التي تبنّتها العتبة العبّاسية المقدّسة التي تروم من خلالها تقديم خدمات تسويقيّة لأهالي كربلاء بصورةٍ خاصّة والقادمين اليها على وجه العموم، والعمل على توفير سلع ذات مناشئ محلّية وعالميّة رصينة وبأسعار مناسبة تخفّف عن كاهل المستهلك عناء التجوال والبحث عمّا يطلبه في خضمّ التخمة التي يشهدها السوق من موادّ جعلته في حيرةٍ من أمره.
المهندس ضياء مجيد الصائغ رئيس قسم المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة تحدّث لنا عن أهمّ هذه الأعمال الجارية حالياً، حيث بيّن: "مركز العفاف للتسوق يشهد حالياً وضع اللّمسات الأخيرة له، فقد تمّ فحص كافّة المنظومات (الكهربائية –التبريد –الإطفاء – الحريق – الكاميرات –الإنذار – الأنترنت- الإنارة... وغيرها) وقد أثبتت نجاحها، كذلك شملت الأعمال فحصاً نهائيّاً للمصاعد كافّة مصاعد الحمولات الخاصّة بمواد المركز ومصاعد الأشخاص العمودية (بانوراما) والشريطية، فضلاً عن إجراء مسحٍ ميدانيّ كامل لكافّة مرافق المشروع، وقد أُجري له تسليمٌ أوّلي من الشركة المنفّذة (شركة أرض القدس للمقاولات الإنشائيّة) وبانتظار إكمال بعض الأمور من أجل الاستلام النهائيّ وافتتاح هذا الصرح التجاري".
وأضاف: "لقد بذلت كوادر الشركة المنفّذة قصارى جهدها من أجل إخراج هذا الصرح المعماري بأبهى صورة وضمن الجدول الزمنيّ والتصاميم الموضوعة له، وقام قسمُ مشاريع العتبة المقدّسة بدوره بتذليل كافّة الصعاب ومعوّقات العمل للمساهمة في الإسراع بإنجازه، حيث تمّ التأكّد من مـطـابـقـة الأعمال المنجزة للتصاميم المصادق عليها، إضافة إلى التأكّد من مـطـابـقـة الموادّ الداخلة في الإنشاء للفحوصات المختبريّة والسيطرة النوعية".
يُذكر أنّ مركز العفاف التسوّقي وبحسب تصريحٍ سابق للمهندس ضياء الصائغ: "سيكون أيقونةً تسوُّقية وتجاريّة بارزة في محافظة كربلاء المقدّسة، لكونه تمّ تشييده وفق أحدث التصاميم ليكون علامة بارزة بين أسواق المحافظة التجاريّة، بخطواتٍ تعكس تطوّر الحركة التجارية في ضوء المساعي لتطوير السوق الاستهلاكي المحلّي، وسيقدّم خدماته لسكّان محافظة كربلاء المقدّسة وزوّارها إذ يُعدّ تجربةً جديدة وشيّقة للتسوّق، بما في ذلك باقة واسعة من العلامات التجاريّة البارزة التي ستفتح أبوابها في المحافظة لأوّل مرّة بعيدةً عن الغشّ التجاري والعلامات التجارية المزيّفة، وهذا ما عمدنا اليه من خلال التصاميم التي وضعناها لهذا المركز والتي تتلاءم مع هذه المتطلّبات التجاريّة".
يُشار الى أنّ المشروع يُقام في حيّ الحسين(عليه السلام) في محافظة كربلاء وبمساحة أرض تقدّر بـ(2.600م2)، وبواقع ثلاثة طوابق، مقسّم إلى جزأين: جزء للخدمات الخاصّة بالتسوق، والجزء الثاني يحتوي على المكاتب الإداريّة والمخازن الخاصّة بالمشروع.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: