اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

برعاية العتبة العبّاسية المقدّسة: انطلاقُ فعاليات المهرجان السنويّ المركزيّ الأوّل لخطب الإمام الحسن (عليه السلام)...

برعاية العتبة العبّاسية المقدّسة وتواصلاً لمشاريعها الفكريّة الرامية لإحياء ذكر وأثر أئمّة أهل البيت(عليهم السلام)، انطلقت صباح يوم الأحد (28 رجب 1439هـ) الموافق لـ(15 نيسان 2018م) فعّالياتُ المهرجان السنويّ المركزيّ الأوّل لخطب الإمام الحسن(عليه السلام)، الذي أقامته الهيأة العُليا لمشروع الحلّة مدينة الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام) للمدارس الابتدائيّة والمتوسّطة والإعداديّة، وبالتعاون مع مديريّة التربية ونقابة المعلّمين في محافظة بابل تحت شعار: (الإمام الحسن المجتبى -عليه السلام- هيبةُ النبيّ -صلّى الله عليه وآله وسلم- وبلاغة الوصيّ -عليه السلام-).
المهرجانُ هو حصيلة لتصفياتٍ أشرفت عليها لجان مختصّة اشتركت فيها (117) طالباً وطالبة من مدارس محافظة بابل للمراحل (الابتدائيّة - المتوسّطة - الإعداديّة)، تأهّل للمرحلة النهائية (17) طالبة و (11) طالباً حيث اختصّت المرحلة الأولى منه بالتصفيات الخاصّة بالبنين.
استُهلّت فعالياتُ المهرجان التي شهدت حضوراً لوفد مثّل العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية وشخصيّات تربويّة من المحافظة فضلاً عن الطلبة المشتركين بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم تلتها قراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء العراق الأبرار.
أعقبتها كلمةُ الهيأة العُليا لمشروع الحلّة مدينة الإمام الحسن المجتبى(عليه السلام) التي ألقاها بالنيابة الأستاذ محمد حسين عبود، وقدّم من خلالها شكره الجزيل للعتبة العبّاسية المقدّسة وقسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة فيها لرعايتها هذه الفقرة المختصّة بالإمام الحسن(عليه السلام)، وتسليط الضوء على جانب من حياته (سلام الله عليه) وهي خطبُه المباركة، وقد اشترك في هذه الفعالية (117) طالباً وطالبة من محافظة بابل خضعوا لاختباراتٍ أشرَفَت عليها لجنةٌ مختصّة، ليتمخّض عن هذه الاختبارات تأهّل (28) طالباً وطالبة ويصلوا الى المراحل النهائيّة التي أُقيمت هذا اليوم.
وعن الهيئة التدريسيّة في المحافظة فقد ألقى الأستاذ علي فاضل الخفاجي مدير مدرسة الوائلي كلمةً رحّب من خلالها بوفد العتبتين المقدّستين الحسينيّة والعبّاسية، مقدّماً كذلك شكره وامتنانه لهذه الالتفاتة التي تنمّ عن الشعور بالحبّ والولاء لأئمّة أهل البيت(عليهم السلام) ومنهم الإمام المظلوم أبو محمد الحسن المجتبى(عليه السلام).
بعد ذلك تبارى المتأهّلون لهذه المرحلة من الطلبة ليلقوا ما حفظوه من خطب الإمام الحسن(عليه السلام) ليكون الختام بإعلان نتائج الفائزين وتكريمهم حسب الضوابط التي وضعتها اللجنة التحكيميّة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: