شبكة الكفيل العالمية
الى

ختام فعاليّات اليوم الثاني لمهرجان ربيع الشهادة: أمسيةٌ قرآنيّة في الصحن الحسينيّ الشريف، وأخرى شعريّة في رحاب الصحن العبّاسي...

ضمن فعاليّات اليوم الثاني (4 شعبان 1439هـ) الموافق لـ(21 نيسان 2018م) لمهرجان ربيع الشهادة الثقافي بنسخته الرابعة عشر أُقيمت مساء اليوم السبت الأمسية القرآنية داخل الصحن الحسينيّ الشريف وسط أجواء يسودها الإيمان والبهجة بمناسبة مولد الأنوار في شهر شعبان المبارك.

السيّد علي عبود الطائي من مركز التعليم القرآني في دار القرآن الكريم في العتبة الحسينيّة المقدّسة بيّن: أنّ هذا المحفل يُقام سنويّاً ضمن فعاليات مهرجان ربيع الشهادة، ويقرأ فيه كبار القرّاء على الساحة القرآنيّة في العالم، وهذه السنة تتضمّن فقرات القراءة مشاركات من إندونيسيا والعتبة الرضويّة المقدّسة وأيضاً من العراق.

وقد عطّر القرّاء (العراقي الحاج أسامة الكربلائي، والقارئ الإندونيسي السيد فضلان زين الدين ومدير دار القرآن في العتبة الرضويّة المقدّسة الشيخ مهدي شجاع) أسماع الحاضرين بهذه الأمسية بآياتٍ من الذكر الحكيم، ليكون ختامها بقراءات مباركة من المشاركين في مشروع الألف حافظ في دار القرآن الكريم في العتبة الحسينيّة المقدّسة، مع حفظة القرآن الكريم بأكمله برقم الصفحات التي قد تعلّموها في سنوات قصيرة وبأعمار فتيّة.

أمّا صحن المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) فقد أُقيمت فيه أمسية للشعر الشعبي لنخبة من شعراء المحافظات العراقيّة، فكانت البداية من كربلاء مع الشاعر قاسم البخيت، ثمّ من بابل الشاعر محمد الفاطمي، ليكون الدور بعده لمحافظة واسط والشاعر علي الفتلاوي، ومن ثمّ من محافظة كربلاء مرة أخرى والشاعر علاء البيضاني، لتكون منصّة الأمسية للناصرية والشاعر حسين الحبثلي، بعدها البصرة والشاعر علاء العيساوي، لتكون السماوة بشاعرها حسن البركي، ويكون مسك الختام من كربلاء مع الشاعر زين العابدين السعيدي.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: