شبكة الكفيل العالمية
الى

آلافُ الوجبات الغذائيّة وفّرها مضيفُ أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) لزائري ليلة النصف من شعبان...

ضمن خطّته الخدميّة التي أعدّها قسمُ مضيف العتبة العبّاسية المقدّسة لزائري الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، هو إعداده وتوفيره لآلاف الوجبات الغذائيّة وتوزيعها عليهم عبر منافذ توزيعيّة عديدة، وهذه الوجبات الغذائيّة لم تقتصر على الزائرين وحسب بل كانت هناك وجباتٌ أخرى للمنتسبين والمتطوّعين إضافةً الى ضيوف العتبة المقدّسة.
رئيسُ قسم المضيف الحاج كاظم عبادة أوضح لشبكة الكفيل: "إنّ الاستعدادات لهذه الزيارة بدأت مبكّرة، حيث قمنا برفد مخزن المضيف بموادّ غذائيّة عديدة، إضافةً الى الماء والعصائر وغيرها من المستلزمات الغذائيّة التي نحتاجها خلال فترة الزيارة الشعبانيّة، وحال ما بدأ توافد الزائرين لمدينة كربلاء المقدّسة لأداء مراسيم الزيارة بدأت ملاكاتنا بأعمالها الموكلة اليها من طبخ الطعام وإعداد وجبات الغذاء وتوزيعها على الزائرين".
وأضاف: "إنّ توزيع الوجبات الغذائيّة خلال هذه الزيارة لم يقتصر على وجبةٍ معيّنة أو بتوقيتٍ محدّد، بل أنّ التوزيع مستمرٌّ طيلة اليوم من الصباح حتى المساء، وعبر ثلاثة منافذ هي: مضيف العتبة العبّاسية المقدّسة ومضيف المنتسبين إضافةً الى منفذ شارع قبلة مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وإنّ عملية التوزيع تجري بسهولةٍ وانسيابيّة عالية".
يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد أعلنت عن استكمالها جميع الاستعدادات الخاصّة باستقبال زائري الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) في ليله ويوم النصف من شعبان ، حيث أعدّت خطّة أمنيّة وخدميّة مشتركة ووصفتها بالمحكمة بما يسهم في التخفيف عن كاهل الزائر وأدائه لطقوسه الدينيّة وعباداته من أعمال بكلّ سهولةٍ ويُسر، وقد سخّرت جميع الإمكانيّات والطاقات البشريّة والآليّة لهذا الغرض.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: