شبكة الكفيل العالمية
الى

إسدالُ الستار على فعّاليات المسابقة القرآنيّة الفرقيّة الرابعة بتتويج فريق واسط بطلاً لها...

شهد صحنُ أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) ختام منافسات النسخة الرابعة من المسابقة الفرقيّة الوطنيّة التي يُقيمها مركزُ المشاريع القرآنيّة في معهد القرآن الكريم التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة، وبحضور الأمين العام للعتبة العبّاسية المقدّسة المهندس محمد الأشيقر(دام تأييده) وعددٍ من مسؤوليها، وقد حصل فريقُ محافظة واسط على المرتبة الأولى على حساب فريق محافظة النجف الأشرف الذي حلّ ثانياً، وفي الجانب الآخر من نفس المرحلة فقد حصد فريقُ الحشد الشعبيّ المرتبة الثانية على حساب فريق الديوانيّة.
اتّسمت المسابقة التي ابتُدِئتْ منذ اليوم الأوّل لحلول شهر رمضان المبارك بشدّة تنافسها وتقارب المستويات بين المتبارين قرآنيّاً وفي جميع مراحلها الأربع، وهذا ما خلق أجواء تنافسيّة في المعلومات القرآنيّة من أجل الحصول على المراكز المتقدّمة.
وبعد ختام هذه المسابقة تمّ تكريمُ الفرق الفائزة، حيث حصل الفائز الأوّل على راية قبّة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) والاحتفاظ بها لمدّة عامٍ كامل إضافةً الى عمرة إلى بيت الله الحرام، والفائز الثاني حصل على الميدالية الذهبيّة، أمّا الفائز الثالث فقد حصل على راية تبرّكية من مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام).
يُذكر أنّ المسابقة تتكوّن من (4) مراحل، يُشارك فيها أكثر من (16) فريقاً مثّلت محافظاتٍ عديدة، ويتألّف كلّ فريق من (قارئ ومفسّر وحافظ)، يتبارون قرآنيّاً فيما بينهم، تحت إشراف لجنةٍ مختصّة بهذا المجال من خلال الإجابة عن أسئلةٍ تُوضع مسبقاً، وحسب نظام المسابقة يتمّ احتساب النقاط من أجل إعلان الفرق الفائزة، وتستمرّ هذه المسابقةُ (15) يوماً وتُقام مساء كلّ يوم.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: