شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة تُقيم مجلس عزائها السنويّ لمنتسبيها بذكرى استشهاد الإمام علي (عليه السلام)...

ليلة البارحة ليلة التاسع عشر من شهر رمضان مرّت علينا ذكرى حادثة تاريخيّة مؤلمة ألا وهي ذكرى مصاب وجرح أمير المؤمنين علي بن أبي طالب(صلوات الله عليه)، وسيُصادف في الحادي والعشرين من الشهر المبارك ذكرى استشهاده (عليه السلام)، هذه الذكرى التي تُعدّ من أكبر المآسي والمحن التي سجّلها تاريخ الأمّة الإسلاميّة بعد مأساة وألم فَقْد رسول الأمّة النبيّ محمد(صلى الله عليه وآله وسلم)، العتبةُ العبّاسية المقدّسة وكجزءٍ من برنامجها الخاصّ بإحياء هذه الأيّام الحزينة فقد أقامت مجلسها العزائي الذي يُقام سنويّاً إحياءً واستذكاراً لهذه الذكرى الأليمة التي ألمّت بأهل بيت النبوّة(عليهم السلام) ومحبّيهم في مثل هذه الأيّام من عام (40) للهجرة.

مجلس العزاء يُعقد يوميّاً على مدار ثلاثة أيّام في قاعة التشريفات داخل الصحن الشريف ويتضمّن إلقاء محاضرةٍ دينيّة تسبقها تلاوة آيات من الذكر الحكيم، وتتمحور المحاضرة حول هذه الفاجعة التي مرّت على المسلمين بعد فقد نبيّهم (صلّى الله عليه وآله وسلم) وهي فاجعة جرح واستشهاد إمام المتّقين ويعسوب الدين الإمام علي بن أبي طالب(عليه السلام)، هذه الفاجعة التي خطّط لها أشقى الأشقياء عبد الرحمن بن ملجم المرادي(لعنه الله) في مكّة مع نفرٍ من أصحابه الخوارج لينفّذها في مسجد الكوفة المعظّم، كذلك يتمّ التطرّق الى جوانب عديدة من حياة الإمام علي(سلام الله عليه) الشخصية الثانية بعد الرسول المصطفى(صلّى الله عليه وآله وسلم).
تعليقات القراء
1 | مقداد العامري | 05/06/2018 18:29 | العراق
عظم الله لكم الاجر
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: