اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

أمسيةٌ رمضانيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة تضمّ مجموعةً من الإعلاميّين والقائمين على حملة الوفاء..

أُقيمت مساء يوم الثلاثاء (27 رمضان 1439هـ) الموافق لـ(12 حزيران 2018م) في العتبة العبّاسية المقدّسة أمسيةٌ رمضانيّة جمعت عدداً من الإعلاميّين العراقيّين من جهة والقائمين على حملة الوفاء الإنسانيّة التي أطلقتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة ونفّذتها فرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتاليّة من جهةٍ أخرى.
هذه الأمسية سبقتها عددٌ من الفعاليات ابتدأت بزيارةٍ لمتحف الكفيل للنفائس ومركز الكفيل للإنتاج الفنّي والبثّ المباشر، ومن ثمّ اللقاء وصلاة العشاءين والإفطار مع المتولّي الشرعي للعتبة العبّاسية المقدّسة سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه) الذي أكّد خلال اللقاء على ضرورة تناول الأحداث بواقعها وحجمها الحقيقيّ عبر وسائل الإعلام والابتعاد عن التهويل والتضخيم، مشدّداً على ضرورة القيام بواجب الإعلام الحقيقي وهو نقل الحقائق بصورتها الواقعيّة، وأنّ بلدنا فيه فسحة أمل في مجالاتٍ عديدة لابُدّ من إيصالها للعالم، ولابُدّ من إبراز هويّتنا الوطنيّة في وسائل الإعلام كافّة.
وأضاف: "إنّ من الأمور المهمّة التي يجب أن تبرز هو الدور الوطنيّ والكفاءات العراقيّة الخلّاقة التي تستحقّ أن نفتخر بها، ولابُدّ أن نكون سبّاقين في بناء البلد وتلافي المشاكل، ولكوننا أبناء هذا البلد فنحن خير من يقوم بهذا الدور".
مؤكّداً على: "ضرورة تخليد بطولات متطوّعي فتوى الدّفاع المقدّسة والاهتمام بعوائل الشهداء والجرحى، لأنّ تضحياتهم كبيرة جدّاً في حفظ كرامة وأمن العراق، كما يجب أن يساهم الخطابُ الإعلاميّ وبشكلٍ فعّال في التعايش السلمي بين أفراد المجتمع".
ليكون الختام بإقامة جلسةٍ حواريّة مفتوحة استمرّت لساعة ونصف مع القائمين على حملة الوفاء وفي مقدّمتهم الأستاذ ميثم الزيدي، تناولوا فيها أهمّ منجزات هذه الحملة التي انطلقت من البصرة ووصلت إلى الموصل وما هي أبرز الأهداف لهذه الحملة.
الجدير بالذكر أنّ الهدف من هذه الأمسية هو لكي يتسنّى للإعلاميّين الاطّلاع والوقوف على منجزات حملة الوفاء الإنسانيّة التي أطلقتها العتبةُ العبّاسية المقدّسة ونفّذتها فرقةُ العبّاس(عليه السلام) القتالية عن كثب، وكذلك ما أنجزته العتبةُ المقدّسة من مشاريع عمرانيّة وخدميّة وفكريّة وثقافيّة.
هذا وقد أبدى الإعلاميّون الضيوف إعجابهم الشديد بما شاهدوه في جولتهم، وفي هذا الصدد تحدّث الإعلامي علاء الحطاب لشبكة الكفيل قائلاً: "نحن معجبون جدّاً بما تقدّمه وتبذله العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية من جهود في سبيل النهوض بالواقع العمرانيّ والخدميّ في البلاد، ولا يخفى علينا كإعلاميّين التطوّر الكبير الذي شهدته العتبةُ العبّاسية المقدّسة على جميع الأصعدة الإعلاميّة منها والخدميّة".
وأضاف: "وهذا يؤشّر على وجود إدارة حكيمة في العتبة العبّاسية المقدّسة تعمل على إدارة مرافقها بشكلٍ ممتاز وكفوء".
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: