شبكة الكفيل العالمية
الى

بحضورِ وفدٍ مثّلها: العتبةُ العبّاسية المقدّسة تحضرُ حفل افتتاح فعّاليات مهرجان السفير الثقافيّ الثامن...

ضمن نهجها التواصليّ مع العتبات المقدّسة والمزارات الشريفة وخاصّةً فيما يتعلّق بأنشطتها الثقافيّة والفكريّة والمعرفيّة، حضرت العتبةُ العبّاسية المقدّسة من خلال وفدٍ مثّلها حفل افتتاح فعّاليات مهرجان السفير الثقافيّ الثامن الذي انطلقت فعاليّاتُه عصر يوم الأربعاء الخامس من شوال (1439هـ) الموافق للعشرين من شهر حزيران (2018م)، والذي تُقيمه أمانةُ مسجد الكوفة المعظّم والمزارات الملحقة به تحت شعار:(‎مسلم بن عقيل-عليه السلام- مُلهِمُ الأجيال في تحقيقِ الآمال‌‏) وذلك امتداداً للعطاء المعرفيّ لمدينة الكوفة العلويّة حاضرة المسلمين قديماً وحديثاً وتخليداً لذكرى دخول مسلم بن عقيل(عليه السلام) لمدينة الكوفة مبعوثاً من قِبَل الإمام الحسين(عليه السلام) في الخامس من شوال.
حفلُ الافتتاح أُقيم في مصلّى السفير مسلم بن عقيل(عليه السلام) في المسجد المعظّم وشهد حضور شخصيّاتٍ علمائيّة دينيّة وحوزويّة وثقافيّة وأكاديميّة من داخل وخارج العراق، فضلاً عن ممثّلي العتبات المقدّسة والمزارات الشريفة في العراق والعالم الإسلاميّ إضافة الى ممثّلين عن الحكومة المحلّية في محافظة النجف الأشرف وجمعٍ من الزائرين والمدعوّين.
أمين مسجد الكوفة المعظّم السيد محمد مجيد الموسوي(دام توفيقه) وفي كلمته التي ألقاها رحّب فيها بالحاضرين، مؤكّداً أنّ يوم الخامس من شوّال أصبح نقطةً مضيئة في سجلّ تاريخ مدينة الكوفة الذي أسميناه بيوم الكوفة، وهذا ما اعتمده مجلسُ محافظة النجف الأشرف بعد ذلك رسميّاً، مشيراً الى أنّ من فيوضات هذا اليوم أن تحضر مجموعة طيّبة من الباحثين والشعراء والفنانين المهتمّين بكتاب الله وبتراث أهل البيت(عليهم السلام) وبتاريخ مدينة الكوفة وحركة الإمام المهدي(عجّل الله فرجه الشريف)، فالكوفة هي رمحُ الله وجمجمة العرب وكنز الإيمان.
أمّا رئيسُ ديوان الوقف الشيعيّ سماحة السيد علاء الموسوي(دام تأييده) فقد دعا في كلمته الباحثين والمؤرّخين الى التصدّي للأقلام الصفراء التي تصف مدينة الكوفة بالغادرة، متناسين مقاومتها الطغاة وأعداء آل البيت(عليهم السلام) وتمسّكها بالإسلام المحمدي الأصيل، واصفاً مدينة الكوفة بالظاهرة الحضاريّة في تاريخ الثقافة الإسلاميّة عامّة والعراق خاصّة، حيث أنّها عكست تحوّلاً جديداً، إذ أصبح العراق دار هجرة العرب وقاعدة حضاريّة إسلاميّة جديدة.
وعلى هامش حفل افتتاح المهرجان تمّ تكريمُ شخصيّاتٍ كوفيّة، كما تمّ افتتاح معارض للخطّ العربيّ والصور الفوتوغرافيّة والكتب التي تختصّ بتاريخ مدينة الكوفة العريق.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: