شبكة الكفيل العالمية
الى

على طريقِ الاكتفاء الذاتيّ: العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة تُغطّي احتياجات أقسامها ومؤسّساتها من الأثاث والديكورات المكتبيّة...

جانب من اعمال الشعبة
تحقيقاً لمبدأ الاكتفاء الذاتيّ وبالاعتماد على كفاءات وقدرات الملاكات الفنّية والهندسيّة العاملة وتوظيفها بالاتّجاه الصحيح وبما يخدم ويلبّي احتياجاتها، قامت الملاكاتُ الفنّية العاملة في قسم الصيانة الهندسيّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة متمثّلةً بورشة النجارة في القسم المذكور بصناعة الأثاث والديكورات المكتبيّة التي كانت في السابق تكلّف العتبة العبّاسية المقدّسة مبالغ طائلة.
رئيسُ قسم الصيانة الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة المهندس عبّاس موسى أحمد بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "بعد أن امتلكت الكوادرُ الفنيّة والهندسيّة العاملة في ورشة النجارة التابعة لقسمنا من الخبرة والكفاءة ما يؤهّلها لدخول معترك أيّ مشروعٍ يقع ضمن مجال اختصاصها، ونتيجةً للتوسّع الذي تشهده مؤسّساتُ العتبة العبّاسية المقدّسة وحاجتها للموادّ المكتبيّة وازدياد الطلب عليها من الأثاث وملحقاته كافة إضافةً الى أمور الديكورات الداخليّة والخارجيّة، ارتأينا توسيع مستوى أعمالنا وقمنا بتوفير المكائن والمعدّات التي ستسهم في صناعة هذه المنتجات، والحمد لله كانت النتائج طيّبة وإيجابيّة حيث كان هناك تناغمٌ وتفاعل بين الملاكات والمعدّات كانت حصيلته إخراج نتاجات ذات مواصفات فنيّة عالية الجودة وموديلات وتصاميم تلبّي أذواق المستفيدين ومواكبة للتطوّر العالمي الحاصل في هذا المجال".
وأضاف: "قمنا بتجهيز وتأثيث أغلب الأقسام العاملة في العتبة العبّاسية المقدّسة التي شهدت توسّعاً في أعمالها، حيث تمّ تصنيع وتجهيز (أثاث مكاتب حديثة، غرف نوم، غرف طعام بأنواعها، أطقم استقبال وأطقم طبلات، مناضد حاسوب، مكتبات مزجّجة ودواليب خشبيّة، أثاث مختبرات وصفوف مدرسيّة، أبواب خشبيّة بمختلف الأحجام، أنواع من الأثاث الخشبيّ بهياكل معدنيّة)، وكلّ هذه الأعمال تمّت باستخدام موادّ أوّلية من الأخشاب محلّية ومستوردة، وبما يتلاءم وتقلّبات الأجواء العراقيّة وبمواصفاتٍ وموديلاتٍ حديثة ومتطوّرة تُضاهي مثيلاتها المستوردة".
وأكّد المهندس عبّاس في ختام حديثه: "إنّ هذه الأعمال تُعدّ باكورةً للتوّسع مستقبلاً بإذن الله تعالى لتشمل المستهلك العراقي ودوائر الدولة والمؤسّسات وغيرها".
يُذكر أنّ قسم الصيانة الهندسيّة هو أحد الأقسام الداعمة والساندة لمنشآت العتبة العبّاسية المقدّسة، ويأخذ على عاتقة جملةً من الأمور كالصيانة والإدامة لكافّة مرافق العتبة المقدّسة، فضلاً عن الأمور الإنشائيّة والتصنيعيّة التي تدخل في صميم أغلب المشاريع التي تقوم بها.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: