شبكة الكفيل العالمية
الى

اللّجنةُ التحضيريّة لمؤتمر جريمة سبايكر تُطالب البرلمان العراقيّ بتشريع قانونٍ يعتبرها جريمة إبادة جماعيّة ويوم (12 حزيران) يوماً وطنيّاً لتخليدها...

أعلن عضو اللّجنة التحضيريّة لمهرجان فتوى الدّفاع المقدّسة الثالث المنعقد تحت شعار: (النصرُ منكم ولكم وإليكم وأنتم أهلُه) للفترة (من 14 الى 15 شوّال 1439هـ / 29 الى 30 حزيران 2018م) الشيخ عباس القريشي عن عددٍ من التوصيات التي خرج بها المشاركون في مؤتمر جريمة سبايكر الأوّل الذي عُقد ضمن فعّاليات اليوم الأوّل من المهرجان المذكور.
وفي ما يلي نصّ التوصيات:
1- نُطالب البرلمان العراقي بتشريع قانون يعتبر جريمة سبايكر جريمة إبادة جماعيّة، واعتبار يوم (12 حزيران) يوماً وطنيّاً لتخليد مجزرة سبايكر.
2- تشكيل فريق عملٍ متخصّص يتبنّى ملفّ جريمة سبايكر والعمل على إدراجها دوليّاً ضمن جرائم الإبادة الجماعيّة.
3- القصاص العادل من المجرمين.
4- حثّ الجهات المعنيّة على إكمال فتح المقابر التي تضمّ رفاة الشهداء المغدورين والبالغ عددها سبعة عشر مقبرة، إذ تمّ فتح خمسة عشر مقبرة والمتبقي مقبرتان، والجثامين التي تمّ العثور عليها يبلغ عددُها ألفاً ومائة وثلاثة وخمسين جثماناً، كما نطالب الجهات المعنيّة بتسليم رفاة الشهداء الذين لم تسلّم جثامينهم إلى ذويهم لحدّ الآن والبالغ عددها أربعمائة وأربعين جثماناً.
5- نُطالب بتخصيص قطع أراضٍ في النجف الأشرف أو كربلاء المقدّسة في موقعٍ يليقُ بدماء الشهداء ليكون مقبرةً ومتحفاً يضمّ رفاة وأسماء وصور ومقتنيات شهداء سبايكر وكلّ ما يتعلّق بتلك الجريمة، بالإضافة إلى عمل نصبٍ تذكاريّ تكون جزءً منه الصخرةُ التي نُحِروا عليها.
6- إقامة مؤتمرٍ دوليّ سنويّ عن جريمة سبايكر على أن يكون في الذكرى السنويّة للحادثة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: