شبكة الكفيل العالمية
الى

احتفاءً بذكرى مولده المبارك: سحب الأفراح الرضويّة تخيّم على العتبة العبّاسية المقدّسة...

قَد شعَّ نورُ ضامنِ الجِنانِ *** ابنِ النبيِّ المصطفى العَدنانِي
وَصيُّ أحمد النبيِّ الهادي *** بالعقلِ والنَصِّ وبالقرآنِ
وثامنُ الأئمّةِ الأَطهارِ *** هُداةِ كلِّ الخَلقِ للرّحمنِ
مُنْقِذُنا يومَ معادِ الناسِ *** عندَ الصّراطِ وكذَا الميزانِ
تحجّ القلوبُ الى عتبات الطهر والنّقاء، وهي تحمل عبق ولائها وروداً وأكاليل رضويّة، فشمس الهداية بالرّضا قد أشرقت وارتدت الدنيا جلابيب الفرح والسرور، لتساوق بذلك وتوافق أفراح الأملاك والأفلاك، كيف لا وهو ميلاد القمر المحمّدي الثامن من الأقمار العلويّة الإمام علي بن موسى الرّضا(عليهم السلام) الذي يوافق يوم غدٍ الأربعاء (11 ذي القعدة).
فقد عمّت مظاهرُ الفرح والبهجة في أرجاء العتبة العبّاسية المقدّسة، حيث شرعت أقسامُها الخدمية بتزيينها ممّا يعكس هذه الأجواء المفرحة إحياءً لهذه المناسبة، وتمّ نشر مظاهر الزينة ووضع النشرات الضوئيّة والأوراد بمداخل ومخارج العتبة المقدّسة وفي جميع أرجاء الصحن الشريف، وازدانت كذلك بجملة من الأحاديث والحكم والمواعظ للإمام الرضا(عليه السلام) التي خطّت على قطع وأعلام عُلّقت بطريقةٍ جميلة على جدران الصحن الطاهر.
ويأتي هذا نظراً لما تُشكّله هذه الذكرى العطرة من أثرٍ بالغٍ ومكانةٍ كبيرة عند جميع المسلمين، الذين يفدون لتهنئة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) بهذه المناسبة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: