اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

تفعيلاً لبروتوكول التّعاون بينهما: العتبةُ العبّاسية المقدّسة وبالتّعاون مع الجامعة المستنصريّة تنظّمان دورةً تخصّصية في مهارة إعداد البحث العلميّ...

تفعيلاً لبروتوكول التعاون المشترك فيما بينهما نظّمت العتبةُ العبّاسية المقدّسة -متمثّلةً بمكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة- وبالتعاون مع الجامعة المستنصريّة (قسم المعلومات والمكتبات) دورةً تخصّصية في مهارات إعداد البحث العلميّ، اشترك في هذه الدورة جمعٌ من الملاكات العاملة في المراكز والوحدات التابعة لشعبة المكتبة وذلك من أجل تنمية المهارات الأكاديميّة والمهنيّة البحثيّة لهم في مجال إعداد وكتابة البحوث العلميّة والتعمّق في الموضوع العلميّ للبحث.
الدورة التي انطلقت اليوم الأحد (5 آب 2018م) على قاعة الإمام القاسم(عليه السلام) في العتبة العبّاسية المقدّسة وتستمرّ لأربعة أيّام هي بإشراف الدكتورة أزهار زاير جاسم عضو هيئة تدريسيّة في قسم المعلومات والمكتبات في كليّة الآداب - الجامعة المستنصريّة، وتتضمّن محاور أساسيّة مهمّة في كيفيّة إعداد البحث العلميّ من ناحية آليّة اختيار العنوان وتحديد المشكلة وفرضيّات العلاج وهيكليّة البحث وأنواع الدراسة كمحور أوّل، والشروط الفنيّة من كيفيّة الاقتباس وطريقته وضبط الهوامش والتوثيق، فضلاً عن تساؤلات في البحث العلمي عن ماهيتها وأهدافها وصياغتها والفرق بينها وبين الفروض، كذلك ستتناول الدورة محور الاستعانة واستخدام وسائل ومهارات التكنلوجيا الحديثة من برامج مكتبيّة ومكتبات إلكترونيّة، بالإضافة الى محاور جانبيّة أخرى تسهم في إكساب المشارك المهارة اللازمة في إعداد بحثٍ علميّ رصين يرتقي لمستوى البحوث العلميّة.
الدكتورة أزهار زاير جاسم عبّرت عن سعادتها بإقامة هذه الدورة مبيّنةً: "أنّ هذه الدورة هي ليست الأولى من نوعها بل هناك دوراتٌ عديدة مشتركة تهدف الى تبادل الخبرات بين قسم المعلومات والمكتبات في كلّية الآداب في الجامعة المستنصريّة وبين مكتبة ودار مخطوطات العتبة العبّاسية المقدّسة، وقد تناولنا محاور عديدة في مجال التحقيق والترميم والفهرسة وغيرها، لتُقام هذه الدورة وتحمل هذا العنوان في مهارات إعداد البحث العلميّ، لكون أنّ منتسبي المكتبة قد خطوا خطواتٍ في هذا المجال وكانت لهم مشاركات بحثيّة عديدة، وهذا ما تتطلّب الإحاطة به من أجل مواكبة التطوّر الحاصل في المجال البحثيّ، ونأمل أن تكون مخرجات هذه الدورة إيجابيّة وتنعكس بالإيجاب على المشتركين".
من جانبهم أبدى المنتسبون المشاركون تثمينهم للمعلومات القيّمة التي تمّ طرحُها والتي سيتمّ طرحها في هذه الدورة، داعين الى إقامة المزيد من هذه الدّورات التي تُساهم في تطوير الخبرات في مجال البحث العلميّ.
يُذكر أنّ هذه الدورة تندرج ضمن إطار التعاون المستمرّ بين العتبة العبّاسية المقدّسة والمؤسّسات الأكاديميّة ومنها الجامعة المستنصريّة من أجل تلاقح الأفكار وتبادل الخبرات.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: