اذاعة الكفيل
منتدى الكفيل
البث المباشر
اتصل بنا
الى

العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة تشرعُ بتطبيق المرحلة الأولى من خطّتها الأمنيّة والخدميّة الخاصّة بشهر محرّم الحرام...

وضعت العتبةُ العبّاسية المقدّسة خطّةً أمنيّةً وخدميّة لإحياء مراسيم عاشوراء واعتبرتها مقدّمةً لخطّة أوسع وأشمل لخطّة زيارة أربعينيّة الإمام الحسين(عليه السلام)، وقد شرعت بتنفيذ مرحلتها الأولى التي ابتُدِئَت منذ مراسيم تبديل راية القبّة الشريفة لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام) التي شهدت حضوراً إيمانيّاً واسعاً وكبيراً للتواصل مع باقي مراحل الخطّة بالتنفيذ وصولاً الى يوم العاشر من محرّم الحرام وهو ذروة الزيارة، وبتهيئة جميع المتطلّبات الخدميّة واللوجستيّة عبر استنفار جميع آليّاتها وملاكاتها وتسخير كلّ طاقاتها لتقديم الخدمات وتوفير الاحتياجات الضروريّة للزائرين وللمواكب الحسينيّة.
الخطّة بشقّيها الأمنيّ والخدميّ جزءٌ منها يُطبّق بالتعاون مع العتبة الحسينيّة المقدّسة والدوائر الأمنيّة والخدميّة في المحافظة، والقسم الآخر -وهو الأكبر- يقع على عاتق العتبة المقدّسة والأقسام المشتركة في هذه الخطّة التي سيتمّ تطبيقُها على مراحل بحسب مقتضيات الحاجة وكثافة الزائرين، وتبدأ تصاعديّاً وصولاً الى اليوم العاشر من محرّم الحرام والختام بعزاء ركضة طويريج وما بعده من فعاليّات عزائيّة.
قسمُ المواكب والشعائر الحسينيّة في العراق والعالم الإسلامي بدوره أعدّ جدولاً خاصّاً بدخول وخروج المواكب العزائيّة الذي عن طريقه ستتحدّد حركتهم، فضلاً عن الإشراف على انسيابيّة حركة كلّ موكبٍ بدءً من العتبة العباسيّة المقدّسة حتى وصوله الى العتبة الحسينيّة المقدّسة، وسيقوم بهذه الأعمال كوادرُ قسم المواكب بمشاركة بعض أقسام العتبة المقدّسة الأخرى.
كذلك اتّخذ قسمُ المضيف كافّة الاستعدادات الخاصّة بضيافة الزائرين والوافدين لزيارة المرقدين الطاهرين، وكذلك هو الحال بالنسبة لقسم الآليّات وقسم الشؤون الخدميّة وقسم رعاية الحرم الذين استنفروا جهودهم استعداداً لهذه الزيارة، كما أنّ باقي الأقسام ستكون على أهبة الاستعداد من أجل المشاركة في أيّ مفصلٍ من مفاصل الخطّة وحسب ما تقتضيه الحاجة، ويقعُ على قسم حفظ النظام تطبيقُ الخطّة الأمنيّة بالتعاون مع الجهات الأمنيّة في العتبة الحسينيّة المقدّسة ومديريّة شرطة كربلاء المقدّسة، هذا بالإضافة الى المفرزة الطبيّة التي أعدّت خطّةً طبيّة وعلاجيّة لتلافي أيّ حالة طارئة فقد هيّأت كادراً طبيّاً إضافةً الى العلاجات.
هذا وقد أبدت أقسامُ العتبة العبّاسية المقدّسة استعدادها التامّ من أجل الخروج بزيارةٍ نموذجيّة، على أن تُبذل كلّ الجهود من أجلها بما يحقّق الانسيابيّة في حركة الزائرين أو دخول وخروج مواكب العزاء العاشورائيّ.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: