شبكة الكفيل العالمية
الى

بعَدَدِ سنين عمرِه الشريف: (58) رايةَ حزنٍ حسينيّ سوداء تخفقُ حزناً وأسىً في ساحة ما بين الحرمين الشريفَيْن على سيّد الشهداء(عليه السلام)...

بعدَدِ سنين عمر الإمام الحسين(عليه السلام) خفقت (58) رايةَ حزنٍ وأسى في ساحة ما بين الحرمين الشريفين وهي مطرّزة بعباراتٍ عزائيّة، وقد خُطّ عليها: (السلام عليك يا سيّد الشهداء ويا قمر بني هاشم) باللون الأحمر وبقياسٍ موحّد، وعُلّقت بطريقةٍ فنيّة على أعمدة الإنارة على مستوى واحد وبصورةٍ تراتبيّة، كذلك تمّ تعليق يافطات عزائيّة بين كلّ راية وأخرى كُتِبت عليها عباراتٌ عزائيّة أيضاً.

تعليقُ هذه الرايات يندرج ضمن استعدادات قسم ما بين الحرمين الشريفين لاستقبال شهر محرّم وإعلاناً للحزن والحداد بذكرى استشهاد الإمام الحسين(عليه السلام) في هذا الشهر الحرام، وكجزءٍ من خطّته الخاصّة باستقبال هذا الشهر واستذكاراً لواقعة عاشوراء الأليمة.

كذلك قام القسم المذكور بنشر السواد على السور المحيط بمنطقة ما بين الحرمين الشريفين لاستكمال حالات الحزن والحداد الذي اتّشحت بهما العتبتان المقدّستان الحسينيّة والعبّاسية، ومن أعماله الأخرى هي المساهمة مع باقي أقسام العتبتين المقدّستين من أجل سهولة وانسياب حركة الزائرين والمواكب الحسينيّة، فضلاً عن تطبيقه لخطّةٍ أمنيّة وخدميّة خاصّة بالأيّام العشرة الأولى من شهر محرّم الحرام.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: