شبكة الكفيل العالمية
الى

معهدُ القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة يُطلق مشروع المبلِّغ القرآنيّ

ضمن سلسلة مشاريعه القرآنيّة الهادفة الى نشر ثقافة كتاب الله المجيد وتأصيله وتجذيره في نفوس الناشئة، أطلق معهدُ القرآن الكريم التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة ومن خلال وحدة البحوث والدراسات القرآنيّة في مركز علوم القرآن وتفسيره وطبعه التابع للمعهد مشروعَهُ الإيمانيّ الموسوم (المبلِّغ القرآنيّ).

المشروع يهدف إلى إعداد مجموعةٍ من الفتية المبلّغين لتعاليم الإسلام المحمّدي الأصيل مستنيرين بهدي الكتاب والعترة الطاهرة.

رُشّح لهذا المشروع أكثر من (50) طالباً موهوباً تمّ اختيارهم من مشروع الدورات القرآنيّة الصيفيّة لعام 2018م، وسيستمرّ لأربعة أشهر يُعطى فيها الطلبةُ دروساً متتالية من خلال منهجٍ قرآنيّ اعتَمَده المركز، ويتضمّن (حفظ القرآن الكريم، الفقه، العقائد، الأخلاق، السيرة) وفي كلّ يوم سبتٍ من الأسبوع.

هذا وقد هيّأ المعهدُ أساتذةً قرآنيّين مختصّين بهذا المجال ليُشرفوا على هذا المشروع، إضافةً الى توفير عجلاتٍ خاصّة لنقل الطلبة من محلّ سكناهم الى مقرّ المعهد وبالعكس حفاظاً على سلامتهم، وتوفير كلّ ما يحتاجونهُ من أجل تحبيبهم بهذا المشروع المبارك وتجذير ثقافة القرآن الكريم في نفوسهم.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: