شبكة الكفيل العالمية
الى

العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة تفتتح (10) مفارز طبّية وتنشرُها على الطرق التي يسلكها الزائرون

ضمن خطّتها الخدميّة التي أعدّتها لزيارة الأربعين والتي أولت لها عنايةً خاصّة هو الجانب الصحّي، حيث قامت العتبةُ العبّاسيةُ المقدّسة بفتح عشر مفارز طبّية نشرتها على المحيط الخارجي لها وصولاً الى الطرق الخارجيّة التي يسلكها الزائرون القاصدون زيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام)، وذلك من أجل تقديم الخدمات الطبّية والعلاجيّة لهم.
المفارز زُوّدت بكمّيات كبيرة من الأدوية وبما يتلاءم واحتياجات الزائرين، وتُشرف عليها كوادر طبّية وتمريضيّة رجاليّة ونسائيّة كلٌّ على حدة، من ضمنهم متطوّعون من خارج العراق ومن دوائر الصحّة العراقيّة ومن الكلّيات المتخصّصة في الجامعات، من خلال التنسيق معهم بواسطة شعبة العلاقات الجامعيّة.
هذا وقد زُوّدت المفارز أيضاً بعجلات إسعاف لمعالجة ونقل أيّ حالة طارئة وضمن خطّة إخلاء طبيّة لمستشفى الكفيل التخصّصي أو مستشفى السفير إضافةً الى المستشفى الحسينيّ، هذا بالإضافة الى نشر مفارز راجلة للإخلاء الطبّي داخل صحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام).
وانتشرت هذه المفارز في:
- مضيف العتبة العبّاسية المقدّسة الخارجيّ على طريق النجف.
- مجمّع أمّ البنين الخدميّ سابقاً بناية جامعة العميد حاليّاً على طريق النجف.
- مجمّع العلقميّ على طريق الحلّة/ كربلاء.
- مفرزة مستشفى الكفيل التخصّصي.
- المفرزة المركزيّة التابعة للعتبة العبّاسية المقدّسة مجاور منطقة ما بين الحرمين الشريفين.
- مفرزة على محور باب بغداد.
- مفرزة في شارع قبلة أبي الفضل العبّاس(عليه السلام).
- مفرزة في شارع السدرة المؤدّي الى حرم الإمام الحسين(عليه السلام).
- مجمّع الشيخ الكليني(رضوان الله عليه) الخدميّ الواقع على طريق بغداد.
- مفرزة متنقّلة داخل صحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) لإسعاف الحالات الطارئة.
هذا ويستمرّ عمل تلك المفارز لغاية انتهاء مراسيم زيارة الأربعين بواقع (24) ساعة، وقامت العتبةُ العبّاسية المقدّسة بتوفير كافّة المستلزمات الضروريّة لعمل الكوادر الطبّية وتهيئة الأجواء المناسبة لهم لأداء عملهم بالصورة الأمثل.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: