شبكة الكفيل العالمية
الى

موكبُ مشتل الكفيل تفاني وتسابقٌ لخدمة زائري الأربعين

منتسبو قسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية المقدّسة لم يقتصر دورُهم على الجانب الخدميّ لزائري الأربعين القاصدين حرم الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) في زيارة الأربعين، فقد أبلوا بلاءً حسناً حالهم حال بقيّة أقرانهم من باقي الأقسام المشتركة في الخطّة التي أعدّتها العتبةُ المقدّسة للزائرين، والتي تهدف الى تقديم أسمى وأرقى الخدمات لهم وبما يضمن تأدية مراسيمهم العباديّة بكلّ سهولةٍ ويسر، بل تعدّى ذلك الى المساهمة والتشرّف بخدمة السائرين كذلك من خلال موكب مجموعة مشاتل الكفيل الخدميّ الذي يقع على أحد أهمّ الطرق الفرعيّة المؤدّية الى كربلاء وهو طريق (الحسينيّة - كربلاء)، وأصبح مقصداً لأغلب الزائرين، حيث شمّر العاملون فيه ومن يساندهم من المتطوّعين عن سواعدهم لتقديم خدمات الإطعام والإيواء.
يقدّم الموكب مختلف الخدمات من المأكل والمشرب، حيث يبدأ مشوار خدمته الحسينيّة منذ صلاة الفجر، فيتمّ توزيع وجبة الإفطار وتختتم بوجبة العشاء مروراً بوجبة الغداء، فضلاً عن الوجبات البينيّة التي يستمرّ تقديمها طيلة اليوم ولا تحدّد بتوقيتٍ معيّن، ناهيك عن الشاي والماء والفواكه والمعجّنات وغيرها، ويصل عددُ المستفيدين من هذه الخدمات الى أكثر من (3000) زائر يوميّاً، ويصل أكثر من ذلك في أيّام الذروة ويستمرّ بهذه الهمّة الخدميّة لما بعد انتهاء الزيارة حيث يستقبل الزائرين العائدين.
إضافةً الى ذلك هيّأ الموكب ثلاث قاعات لمبيت الزائرين واحدة للرجال واثنان للنساء، ومصلّى مركزيّ ومجاميع صحّية، وإنّ الخدمة في هذا الموكب تستمرّ منذ ساعات الصباح الأولى لغاية ساعات متأخّرة من الليل.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: