شبكة الكفيل العالمية
الى

خَدَمَةُ أبي الفضل العبّاس (عليه السلام) يُنادون: أعظم اللهُ لك الأجرَ يا صاحبَ الزّمان

عزّى خَدَمَةُ أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) إمامَ العصر والزّمان الحجّة المنتظر(عجّل الله فرجه الشريف) بذكرى شهادة أبيه الحسن العسكريّ(سلام الله عليه) التي توافق ذكراها الأليمة يوم غدٍ الجمعة، حيث خرجوا بموكبٍ عزائيّ بعد ظهر اليوم الخميس (7 ربيع الأوّل 1440هـ) الموافق لـ(15 تشرين الثاني 2018م) لتقديم التعزية ومواساة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العبّاس(عليهما السلام) بذكرى هذه الفاجعة الأليمة.

انطلق الموكبُ الذي يُعدّ استهلالاً لبرنامج العتبة العبّاسية المقدّسة العزائيّ من صحن المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) مروراً بساحة ما بين الحرمين الشريفين، وأثناء المسير صدحت حناجرُ المعزّين بالهتافات والقصائد التي خاطبت صاحب العصر والزمان الإمام الحجّة بن الحسن(عجّل الله تعالى فرجه الشريف) معزّيةً إيّاه باستشهاد أبيه الإمام العسكريّ(عليه السلام)، وعند وصولهم الى صحن سيّد الشهداء(عليه السلام) كان في استقبالهم إخوتهم من خدّام العتبة الحسينيّة المقدّسة، حيث تماهت قلوب كلّ المعزّين وتوحّدت الحناجر ليُقام في داخل الصحن الحسينيّ الطاهر مجلس عزاء (لطم)، أُلقيت فيه المراثي والقصائد الحزينة التي عبّرت عن مدى الأسى والحزن الذي يعتري قلوب المؤمنين بمناسبة هذه الذكرى الأليمة.

يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد أعلنت حالة الحداد وتوشّحت بالسواد، وقد أعدّت برنامجاً عزائيّاً خاصّاً بهذه المناسبة الأليمة شعارُه: (أعظَمَ اللهُ لك الأجرَ يا صاحبَ الزّمانِ بهذا المصابِ الجَلَل).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: