شبكة الكفيل العالمية
الى

قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة يزجّ عدداً من منتسبيه في دورةٍ لتعلّم اللّغة الفارسيّة

لأجل المساهمة والرقيّ بمستواهم الفكريّ والثقافيّ الذي يُعدّ إتقانُ اللّغات الحيّة أحد مقوّماته، قام قسمُ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة التابع للعتبة العبّاسية المقدّسة بزجّ عددٍ من منتسبيه في دورةٍ تخصّصية لتعلّم اللّغة الفارسيّة التي تُعدّ واحدةً من بين دوراتٍ عديدة أقامها لهم لنفس الغرض.

الدورة التي تُشرف عليها وحدةُ اللّغات في جامعة الكفيل تستمرّ لستّة أشهر وبواقع ثلاثة أيّام في الأسبوع، وتهدف الى تزويد المنتسبين بمهارات القراءة والكتابة والمحادثة باللّغة الفارسيّة، وإنَّ ختام الدورة سيشهد اختباراً موسّعاً على أساسه ينال المشارك الذي يجتاز الاختبار بنجاح شهادةً من جامعة (فردوسي) في مشهد المقدّسة، أو من وزارة العلوم الإيرانيّة.

من جانبهم عبّر المشاركون عن سرورهم بهذه الدورة لكونها تساعدهم على تطوير إمكانيّاتهم وتعزيز قدراتهم اللّغويّة في التعامل مع زائري مدينة كربلاء المقدّسة.

يُذكر أنَّ قسم شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة متواصل في إقامة الدورات التطويريّة لمنتسبيه وفي المجالات كافّة التي يتطلّبها عملهم، إذ سبق وأن أُقيمت دوراتٌ في أنظمة الحاسوب، والمونتاج، والتصوير، والتنمية البشريّة، واللّغة العربيّة ودورات أخرى متنوّعة.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: