شبكة الكفيل العالمية
الى

المشروعُ القرآنيّ في الجامعات يضعُ على طاولة حواراته المعالجات القرآنيّة لمشاكل الطلبة الاجتماعيّة

أقام معهدُ القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة وضمن مشروعه القرآنيّ الذي أعدّه لطلبة الجامعات، ندوةً قرآنيّة توسّمت بـ(المعالجات القرآنيّة لمشاكل الطلبة الاجتماعيّة)، وذلك في كلّية الزراعة التابعة لجامعة كربلاء وسط حضورٍ غفيرٍ لطلبتها وعددٍ من أساتذتها.
الندوةُ حاضر فيها الشيخ حارث الداحي من قسم الشؤون الفكريّة والثقافيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، وتناول فيها موضوع القرآن الكريم والعرف الاجتماعيّ وكيفيّة حلول المشاكل في المجتمع من خلال التدبّر بآيات الكتاب الكريم، وتفسير بعض الآيات التي تخصّ تلك المشاكل، موضّحاً أنّه: "لابُدّ أن تكون هناك علاقة حقيقيّة مع الله سبحانه وتعالى من خلال القرآن الكريم، لأنّ هذه العلاقة تمثّل غذاءً للروح، ولابُدّ أن تكون هناك ثقافة قرآنيّة حسينيّة يتمتّع بها الشباب الواعي، وإذا أردنا أن نحافظ على هويّتنا لابُدّ لنا أن نتّبع خُطى الكتاب المجيد والعترة الطاهرة"، ومن ثمّ أجاب فضيلة الشيخ على المداخلات المهمّة من قِبل الطلبة والأساتذة والحضور.
يُذكر أنّ المشروع القرآنيّ لطلبة الجامعات يُقام للسنة السادسة على التوالي، وقد كان عددُ الطلبة المستفيدين من منهاجه في العام الماضي الذي شمل إقامة دورات وندوات ومحاضرات في أحكام التلاوة ومؤتمرات ومسابقات قرآنيّة أكثر من (2000) طالب من عشر جامعات، وتبعاً لجدولٍ زمانيّ ومكانيّ أُعدّ مسبقاً، وبالتنسيق مع رئاسات الجامعات وعمادات الكليّات بحيث لا يتقاطع مع المحاضرات أو النشاطات التي يقوم بها الطلبةُ هذا من جانب، ومن جانبٍ آخر تمّت إضافة فقراتٍ لمنهاجه العامّ تتلاءم وعقليّة هؤلاء الشباب ومتطلّبات حياتهم الجامعيّة والبيتيّة على حدٍّ سواء.
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: