شبكة الكفيل العالمية
الى

انطلاقُ فعّاليات مهرجان روح النبوّة الثقافيّ السنويّ العالميّ...

تحت شعار (يا زهراء.. نداءُ الفداء لتُحفة السماء) وللسنة الثالثة على التوالي، انطلقت عصر اليوم الخميس (22جمادى الآخرة 1440هـ) الموافق لـ(28شباط 2019م) فعّاليات مهرجان روح النبوّة الثقافيّ السنويّ العالميّ، الذي تُقيمه شعبةُ مدارس الكفيل الدينيّة النسويّة في العتبة العبّاسية المقدّسة إحياءً واستذكاراً للمناسبة العطرة لولادة سيّدة النساء فاطمة الزهراء(عليها السلام)، وذلك على القاعة المركزيّة في مركز الصدّيقة الطاهرة(عليها السلام) التابعة للعتبة المقدّسة وبحضورٍ ومشاركةٍ محلّية ودوليّة.
حفلُ افتتاح المهرجان شهد حضور المتولّي الشرعيّ للعتبة العبّاسية المقدّسة سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه) وأمينُها العام المهندس محمد الأشيقر (دام تأييده) بالإضافة الى عددٍ من أعضاء مجلس إدارتها، وبعد تلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة ترحّماً على أرواح شهداء العراق الأبرار والاستماع لنشيد العتبة العبّاسية المقدّسة، كانت هناك كلمةٌ للمتولّي الشرعيّ للعتبة العبّاسية المقدّسة سماحة السيد أحمد الصافي (دام عزّه) بهذه المناسبة، استهلّها بتقديم التهاني لجميع المسلمين والمحبّين والموالين بذكرى ولادة سيّدة النساء فاطمة الزهراء(عليها السلام)، سائلاً الله تعالى بها وبأبيها وبعلها وبنيها وبهذا العمر المبارك من عمرها الشريف الذي قضته في رحاب سيّد الأنبياء وسيّد الأوصياء، أن يمنّ علينا وعليكم دائماً من نَهْل بركاتها، طامحين أن ننال شفاعتها في ذلك اليوم الذي نحتاج الى شفاعة الشافعين.. لمتابعة الكلمة اضغط هنا.
أعقبت الكلمة فعاليّةٌ قرآنيّة قامت بأدائها مجموعةٌ من طالبات معهد القرآن الكريم النسويّ، جاء بعدها عملٌ مسرحيّ لطلبة مدرسة نور العبّاس(عليه السلام) جسّد الصبر والإيثار لابن الشهيد، وكيف أنّه جدّ واجتهد في دراسته واتّخذ من سيرة أبيه نبراساً لحياته، وبيان قوّته وصلابته على مواجهة حالة اليُتْم والتغلّب عليها وجعلها وساماً يفتخر به.
ثمّ شنّف أسماع الحاضرين بعد ذلك الشاعرُ الدكتور أحمد العلياوي بقصيدةٍ شعريّة تغنّت أبياتُها بالولادة العطرة للسيّدة الطاهرة فاطمة الزهراء(عليها السلام).
والشهداءُ كان لهم نصيبٌ أيضاً في هذا المحفل الولائيّ، حيث تمّ استذكارهم من خلال تكريم جمعٍ من زوجات وأمّهات الشهداء الذين ضحّوا بأنفسهم من أجل تربة هذا الوطن الغالي.
بعد ذلك توجّه الحاضرون لافتتاح معرض النشاطات الفنّية للفائزات في المسابقة الفنيّة التي أطلقتها اللّجنةُ المنظّمة للمهرجان: (أجمل لقطةٍ فنيّة، وأجمل عملٍ فنيّ، وأجمل خطّ، وأجمل لوحةٍ فنيّة، وأجمل صورةٍ فوتوغرافيّة).
تعليقات القراء
لايوجد تعليقات لعرضها
إضافة تعليق
الإسم:
الدولة:
البريد الإلكتروني:
إضافة تعليق ..: